أخبارأخبار الإمارات

طالب بن صقر ينعى طحنون بن محمد آل نهيان

نعى الفريق الشيخ طالب بن صقر القاسمي، المغفور له الشيخ طحنون بن محمد آل نهيان، الذي وافته المنية، أمس الأول، الأربعاء.

وقال الشيخ طالب بن صقر القاسمي: «بقلوب مؤمنة بقضاء الله وقدره.. أتقدم بخالص التعازي وصادق المواساة إلى صاحب السموّ الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، حفظه الله، وإلى أنجال الفقيد وعموم آل نهيان الكرام، وشعب دولة الإمارات في المغفور له بإذن الله الشيخ طحنون بن محمد آل نهيان، داعياً الله العلي القدير أن يتغمده بواسع رحمته، ويسكنه الفردوس الأعلى، وأن يلهم رئيس الدولة وعموم آل نهيان ويلهمنا جمعياً الصبر والسلوان.. إنا لله وإنا إليه راجعون».

فيما قال الدكتور أحمد عبيد الظاهري، مدير مركز الهلال الأحمر الإماراتي في العين، إن دولة الإمارات، فقدت بوفاة المغفور له، بإذن الله تعالى، الشيخ طحنون بن محمد آل نهيان، رفيق مؤسس الوطن، ورجل الإنجازات والإسهامات العظيمة، وصاحب الأيادي البيضاء، التي وصلت بالخير إلى العالم كله.

وأضاف أن الإمارات فقدت برحيل الشيخ طحنون بن محمد آل نهيان، قائداً فذاً مخلصاً لشعبه ووطنه، رعى مسيرة تطور الإمارات، وقاد مسيرتها التنموية، على خطى القائد المؤسس الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، لتصبح الإمارات اليوم مركزاً للعلم والخير والتطور والاستقرار، والنمو والازدهار.

وأشار إلى أن الشيخ طحنون بن محمد بدأ حياته المهنية بالعمل جنباً إلى جنب مع الشيخ زايد، حيث اكتسب خبرة ومعرفة عميقة بأحوال الشعب الإماراتي وتطلعاته، وأصبحت حياته مثالاً يحتذى للشخصيات الرائدة والمؤثرة في المجتمع الإماراتي.

المصدر: صحيفة الخليج

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى