الإمارات ضمن أفضل 20 دولة عالمياً في 13 مؤشراً تنافسياً

صنفت خمس مؤسسات دولية متخصصة الإمارات ضمن قائمة أفضل عشرين دولة حول العالم في 13 مؤشرا خاصا بقطاع ريادة الأعمال خلال العام 2020 ،مما يعكس صواب نهج الدولة فيما اتبعته من سياسات خلال الفترة الماضية لتنمية القطاع وتعزيز ريادته.

وشملت التقارير الدولية التي منحت الإمارات مراكز متقدمة في مؤشرات تنافسية قطاع ريادة الأعمال على مستوى العالم – كما رصدها المركز الاتحادي للتنافسية والإحصاء – كلا من الكتاب السنوي للتنافسية العالمية وتنافسية السياحة والسفر، ، وتقرير التنافسية 4.0 بالإضافة إلى تقارير التنافسية الرقمية العالمية وسهولة ممارسة الأعمال.

ويظهر من خلال تقارير المؤسسات الدولية إجماعها على نجاح الإمارات في توفير كل التشريعات والإجراءات التي من شأنها دعم ريادة الأعمال في الدولة سواء على مستوى مرونة الشركات أو توافر رأس المال الاستثماري والبيئة المميزة لتأسيس المشاريع الصغيرة والمتوسطة وعلى نحو فاق ما توفره العديد من الدول التي تصنف ضمن قائمة الاقتصاديات العالمية الكبرى ومن ضمنها الولايات المتحدة وكندا والمملكة المتحدة والصين واليابان وغيرها من الدول الأخرى.

ويتضح من خلال مؤشرات التنافسية الدولية الـ 13 التي تم رصدها في القطاع، نجاح الإمارات في إحراز المركز الثاني عالميا في ريادة الأعمال بحسب تصنيفات الكتاب السنوي للتنافسية العالمية الصادر عن المعهد الدولي للتنمية الإدارية خلال العام 2020 ، فيما صنفها تقرير المنتدى الاقتصادي العالمي بالمرتبة الرابعة في مؤشر توافر رأس المال الاستثماري والمرتبة الخامسة في نمو الشركات المبتكرة.

وجاءت الإمارات بالمرتبة السادسة عالميا في مؤشرات مرونة الشركات ورأس المال الاستثماري وفقا لتقرير التنافسية الرقمية العالمية وبالمرتبة نفسها في مؤشر تغير ظروف السوق. وحلت الدولة بالمرتبة السابعة في مؤشر المواقف تجاه مخاطر ريادة الأعمال والمرتبة الثامنة في مؤشر عدد الأيام لبدء عمل تجاري بحسب تقرير تنافسية السياحة والسفر ، وحازت الدولة المركز التاسع عالميا في مؤشر المشاريع الصغيرة والمتوسطة والمرتبة نفسها في مؤشر تكلفة رأس المال في حين جاءت بالمرتبة العاشرة في مؤشر ديون الشركات والحادية عشرة في مؤشر إجمالي نشاط ريادة الأعمال في المراحل المبكرة.

يشار إلى أن النجاحات التي حققتها دولة الإمارات في ريادة الأعمال خلال العام الماضي أسهمت في تصنيفها ضمن قائمة أفضل التجارب الرائدة على مستوى العالم في القطاع والتي تم دعمها بمنظومة تشريعية جاذبة و متكاملة ومبادرات وبرامج ابتكارية هدفها تشجيع المشاريع الريادية وتسريع نموها وعلى نحو يجعل منها قاطرة للنمو ومساهما رئيسا في زيادة الناتج المحلي الإجمالي غير النفطي للدولة.

تابعوا البيان الاقتصادي عبر غوغل نيوز

طباعة
Email
فيسبوك
تويتر
لينكدين
Pin Interest
Whats App

قراءة المزيد

بالفيديو.. اقتصادية دبي ترصد جاهزية مراكز التسوق لموسم العيد

عززت اقتصادية دبي من زيارتها التفتيشية لكافة مراكز التسوق بهدف رصد الجاهزية لاستقبال حشود الزوار خلال أسبوع عيد الفطر، وخلال زيارة لفرق التفتيش لعدد من المراكز، رصدت كاميرا البيان جهود المفتشين الدقيقة للتأكد من الالتزام بكافة الإجراءات والتدابير الوقائية في المتاجر بما يشمل ملصقات التباعد الاجتماعي وإدارة الطاقة الاستيعابية لكل متجر من خلال ملصقات على الواجهة الأمامية التي تحدد الحدث الأقصى للمتسوقين، كما قام المفتشون خلال الجولة بمطابقة الأسعار الأصلية للمنتجات ومقارنتها مع العروض والتخفيضات التي تقدمها المتاجر بمناسبة عيد الفطر للتأكد من صحتها.

 وفي تصريحات لـ “البيان الاقتصادي” خلال الجولة أوضح خالد الهاجري مدير قسم الرقابة التجارية في اقتصادية دبي أن مراكز التسوق والأسواق والمحال التجارية المختلفة في دبي أظهرت خلال الفترة الماضية مستويات التزام عالية مما يؤكد ارتفاع مستوى الوعي بأهمية الإجراءات الاحترازية ليس فقط لضمان صحة وسلامة العاملين والمتسوقين بل لاستمرار عجلة العمل التجاري وتسريع وتيرة التعافي الاقتصادي ودعم حركة المبيعات.

ولفت الهاجري إلى أن مفتشي حماية المستهلك يعملون على مدار 24 ساعة خاصة خلال موسم عيد الفطر الذي يعد موسم الذروة بالنسبة لقطاع التجزئة بهدف ضمان الالتزام بالتدابير الوقائية.

وأشار من جانب آخر إلى أن مفتشي اقتصادية دبي يقومون خلال جولاتهم التفتيشية بالتدقيق على عروض وتنزيلات متاجر التجزئة بهدف حماية حقوق المستهلك والتاجر معاً لضمان عدم التلاعب بالعروض أو الأسعار أو السحوبات. 

ودعا الهاجري الجمهور والمستهلكين إلى اتخاذ زمام المبادرة والمساهمة مع الفرق الحكومية المعنية لرصد أي حالات مخالفة للتدابير الاحترازية في مراكز التسوق والمنشآت العاملة في دبي للمساهمة في حماية المصلحة العامة وضمان سلامة المجتمع ككل من خلال الإبلاغ عن الحالات المخالفة عبر مستهلك دبي Dubai Consumer المتوافر على متاجر أبل وغوغل وهواوي أو بالاتصال على 600545555 أو عبر الموقع الإلكتروني.

#اقتصادية_دبي ترصد جاهزية مراكز التسوق لموسم #العيدhttps://t.co/nj2UV6G8ZE#البيان_القارئ_دائما pic.twitter.com/G3Rrzn8wSp
— صحيفة البيان (@AlBayanNews) May 9, 2021

تابعوا البيان الاقتصادي عبر غوغل نيوز

طباعة
Email
فيسبوك
تويتر
لينكدين
Pin Interest
Whats App

قراءة المزيد

شاهد.. لحظة مرور حطام الصاروخ الصيني على دولتين عربيتين

نشر مركز الفلك الدولي، الأحد، فيديو لمرور حطام الصاروخ الصيني “لونغ مارش 5 بي” فوق مدينة عمّان – الأردن، أثناء مروره العادي وقبل سقوطه بحوالي عشر دقائق. 

كما نشر المركز فيديو آخر من سلطنة عمان يبين بداية دخول الصاروخ الصيني للغلاف الجوي. 

وأظهر الفيديو الأول مرور الحطام فوق العاصمة الأردنية عمان قبل سقوطه بحوالي 10 دقائق.

سقوط حطام #الصاروخ_الصينيفيديو آخر لمرور حطام الصاروخ فوق مدينة عمّان – الأردن، أثناء مروره العادي وقبل سقوطه بحوالي عشر دقائق.متابعة وتصوير السيد باسل ذياب والأستاذة بسمة ذياب عضو برنامج متابعة سقوط الأقمار الصناعية التابع لمركز الفلك الدولي. #عاجل pic.twitter.com/EcP1TcxhCh
— مركز الفلك الدولي (@AstronomyCenter) May 9, 2021

وكشف مركز الفلك الدولي، على حسابه على تويتر، أن الفيديو من تصوير عضو ببرنامج متابعة سقوط الأقمار الصناعية التابع لمركز الفلك الدولي.

ويوضح الفيديو، الذي يستغرق نحو 42 ثانية، حركة غير منضبطة للصاروخ الطائش الذي بدا على هيئة دائرية بيضاء تظهر بوضوح وسط سماء صافية.

شاهد.. لحظة مرور حطام #الصاروخ_الصيني على دولتين عربيتينhttps://t.co/vELrOgzZEp#بحر_العرب#البيان_القارئ_دائما pic.twitter.com/4aX0lr1DPI
— صحيفة البيان (@AlBayanNews) May 9, 2021

وأعلنت السلطات الصينية اليوم أن الصاروخ لونغ مارش بي 5 تفكك فوق بحر العرب بعد دخوله الغلاف الجوي.

وقالت السلطات الصينية إن بقايا الصاروخ سقطت بموقع على خط الطول 72.47 درجة شرقا وخط العرض 2.65 شمالا. 

تابعوا أخبار العالم من البيان عبر غوغل نيوز

طباعة
Email
فيسبوك
تويتر
لينكدين
Pin Interest
Whats App

قراءة المزيد

طيران الإمارات تطلق جسراً جوياً إنسانياً بين دبي والهند

أطلقت طيران الإمارات جسراً جوياً إنسانياً بين دبي والهند لنقل المواد الطبية والإغاثية العاجلة، لدعم جهود الهند في معركتها للسيطرة على الوضع الخطير لـ”كوفيد-19″ في البلاد.

وسوف تقدم طيران الإمارات سعة شحن مجاناً “حسب توفرها” على جميع رحلاتها من دبي إلى تسع مدن في الهند، لمساعدة المنظمات غير الحكومية الدولية على توصيل إمدادات الإغاثة بسرعة إلى حيث تمسُّ الحاجة إليها.

وأوضح نبيل سلطان نائب رئيس أول دائرة الشحن في شركة طيران الإمارات أن الإمارات للشحن الجوي  نقلت خلال الأسابيع القليلة الماضية أدوية ومعدات طبية على رحلات الشحن المنتظمة والعارضة (تشارتر) إلى الهند، مبينا أن مبادرة الجسر الجوي الأخيرة تشكل تعزيزاً للدعم الذي تقدمه طيران الإمارات للهند ولجهود المنظمات غير الحكومية.

وغادرت دبي إلى الهند أولى الرحلات المحملة بشحنات منظمة الصحة العالمية بالتنسيق مع المدينة العالمية. 

بلغ وزن الشحنة الأولى في إطار جسر طيران الإمارات الإنساني إلى الهند 12 طناً من الخيام متعددة الأغراض وقد قدمتها منظمة الصحة العالمية بالتنسيق مع المدينة العالمية للخدمات الإنسانية في دبي، ونقلت إلى العاصمة دلهي.

وفي العام الماضي تم إرسال أكثر من 1292 شحنة من المدينة العالمية للخدمات الإنسانية في دبي، ما أرسى معياراً للاستجابة الإنسانية على مستوى العالم.

ونقلت طيران الإمارات حتى الآن نحو 60 مليون جرعة من لقاحات “كوفيد-19” على رحلاتها، أي ما يعادل واحدة من كل 20 جرعة من جميع جرعات اللقاح التي أعطيت في جميع أنحاء العالم.

تابعوا أخبار الإمارات من البيان عبر غوغل نيوز

طباعة
Email
فيسبوك
تويتر
لينكدين
Pin Interest
Whats App

قراءة المزيد

الصين تعلن سقوط جزء كبير من الصاروخ فوق المحيط الهندي

أعلنت السلطات الصينية الأحد أنّ جزءا كبيرا من صاروخ فضائي صيني تفكّك فوق المحيط الهندي بعد دخوله الغلاف الجوي للأرض بطريقة عشوائية، ما يضع حدا للتكهّنات حول مكان سقوط هذا الجسم البالغ وزنه 18 طنّاً.

وكان مسؤولون في بكين تحدثوا عن خطر ضئيل من سقوط حر للصاروخ “لونغ مارتش 5بي” الذي نقل أول مكونات محطة الفضاء الصينية الجديدة إلى مدار الأرض في 29 أبريل.

ونقل التلفزيون الرسمي عن “المكتب الصيني للهندسة الفضائية المأهولة” قوله إنّه “بعد المراقبة والتحليل، في الساعة 10:24 (02:24 ت غ) في 9 مايو 2021، عاد حطام المرحلة الأخيرة من مركبة الإطلاق +لونغ مارتش 5 بي ياو-2″+ إلى الغلاف الجوي”.

وأضاف أن “منطقة الهبوط تقع عند خط الطول 72.47 درجة شرقًا وخط العرض 2.65 درجة شمالاً”، وهي إحداثيات نقطة تقع في المحيط الهندي.

وأوضح المصدر نفسه أن الجزء الأكبر من الصاروخ تفكك ودمر أثناء العودة.

وأكدت خدمة المراقبة “سبيس تراك” التي تستخدم بيانات عسكرية أمريكية دخول الصاروخ الغلاف الجوي. وكتبت على تويتر “يمكن لأي شخص يتابع دخول +لونغ مارتش 5 بي+ الاطمئنان. الصاروخ سقط”.

وأضافت في تغريدة منفصلة “نعتقد أن الصاروخ سقط في المحيط الهندي لكننا ننتظر البيانات الرسمية” من وحدة تابعة لقوة الفضاء الأمريكية.

وكان خبراء توقعوا أن يسقط الحطام في المحيط الهندي لأن المياه تغطي سبعين بالمئة من سطح الأرض. لكن العودة غير المضبوطة لجسم كبير من هذا النوع أثارت مخاوف من أضرار وخسائر محتملة، على الرغم من حسابات أشارت إلى أن هذا الاحتمال ضئل.

وكد المتحدث باسم وزارة الخارجية الصينية وانغ وينبين الأسبوع الماضي إن احتمال أن يتسبب الصاروخ بأضرار على الأرض “ضئيل جدا”. وأوضح أنه “بسبب التصميم التقني لهذا الصاروخ، سيحترق الجزء الأكبر من مكوناته ستحترق ويُدمر خلال العودة للغلاف الجوي”.

وأضاف أن “احتمال التسبب بأضرار للنشاطات الجوية أو (الأشخاص والمنشآت والنشاطات) على الأرض ضئيل جدا”.

“كسبت الرهان”

كانت سلطات الفضاء الأمريكية والأوروبية من الجهات التي تتابع مسار الصاروخ وتحاول تحديد وقت ومكان سقوطه.

وقال وزير الدفاع لويد أوستن إن الجيش الأمريكي ليس لديه خطط لإسقاطه لكنه أشار إلى أن الصين كانت مهملة في تركه يخرج من المدار.

ولتجنب سيناريوهات من هذا النوع، أوصى عدد من الخبراء بإعادة تصميم الصاروخ “لونغ مارتش 5بي” الذي لا يمكن التحكم بنزوله من المدار.

وكتب عالم الفلك جوناثان ماكدويل من جامعة هارفرد في تغريدة “كانت العودة إلى المحيط الاحتمال الأكبر إحصائيا”. وأضاف ن الصين “كسبت الرهان على ما يبدو – إلا إذا وصلت أنباء عن وجود حطام في جزر المالديف – لكنها كانت متهورة”.

وهذه ليست المرة الأولى التي تفقد فيها الصين السيطرة على مركبة فضائية عند عودتها إلى الأرض. ففي 2020 سقطت شظايا صاروخ لونغ مارتش آخر على بلدات في ساحل العاج ما ألحق أضرارا من دون وقوع إصابات بشرية.

وفي أبريل 2018، تفكّك المختبر الفضائي “تيانغونغ-1” عند عودته إلى الغلاف الجوي بعد عامين من توقفه عن العمل. ونفت السلطات الصينية يومها أن تكون قد فقدت السيطرة على المختبر.

وتستثمر الصين مليارات الدولارات على برنامجها الفضائي سعياً إلى اللحاق بروسيا والولايات المتحدة في هذا المجال.

وقد أرسل البلد الآسيوي العملاق أول مواطن صيني إلى الفضاء سنة 2003. كذلك وضعت في مطلع 2019 مركبة عند الجانب المظلم من القمر، في سابقة عالمية.كذلك جلبت بكين العام الماضي عينات من القمر، وأنجزت العمل بنظامها “بيدو” للملاحة عبر الأقمار الاصطناعية (منافس نظام “جي بي اس” الأمريكي).

وتخطط الصين لإنزال روبوت صغير بعجلات على المريخ خلال الأسابيع المقبلة، ولإيفاد بعثات بشرية إلى القمر بحلول سنة 2030. كذلك أعلنت أنها تريد بناء قاعدة على القمر مع روسيا.

وستدور المحطة الفضائية الصينية المستقبلية المسماة “تيانغونغ” (“القصر السماوي”)، في مدار الأرض المنخفض في خلال عشر سنوات إلى خمس عشرة سنة.

تابعوا أخبار العالم من البيان عبر غوغل نيوز

طباعة
Email
فيسبوك
تويتر
لينكدين
Pin Interest
Whats App

قراءة المزيد

الصين تعلن تفكك الصاروخ فوق بحر العرب

أعلنت السلطات الصينية اليوم أن الصاروخ لونغ مارش بي 5 تفكك فوق بحر العرب بعد دخوله الغلاف الجوي.

وقالت السلطات الصينية إن بقايا الصاروخ سقطت بموقع على خط الطول 72.47 درجة شرقا وخط العرض 2.65 شمالا. وفقا لسكاي نيوز.

وأشارت وسائل إعلام صينية  إلى أن إحداثيات سقوط بقايا الصاروخ في منطقة جنوب غربي الهند وسريلانكا. 

وأضافت أن بقايا الصاروخ الصيني الطائش سقطت في بحر العرب وكامل مكوناته تدمرت لدى عودته للأرض.

ونقلت وسائل الإعلام الصينية الرسمية عن مكتب هندسة الفضاء المأهولة الصيني قوله إن أجزاء من الصاروخ “لونج مارش 5بي” دخلت الغلاف الجوي في الساعة 10:24 صباحا بتوقيت بكين (02:24 بتوقيت جرينتش) وسقطت في موقع بخط الطول 72.47 درجة شرقا وخط العرض 2.65 شمالا.

وقال المكتب إن معظم الحطام احترق في الغلاف الجوي.

وفي واشنطن، أكدت قيادة قوة الفضاء الأمريكية سقوط الصاروخ الصيني لونغ مارش بي 5 دون الإشارة لمكان سقوطه.

تابعوا أخبار العالم من البيان عبر غوغل نيوز

طباعة
Email
فيسبوك
تويتر
لينكدين
Pin Interest
Whats App

قراءة المزيد
جار التحميل

Shares
Share This