أخبارأخبار الإمارات

تعاون بين «صحة أبوظبي» والمركز الدولي للأمراض الوراثية

أبوظبي: «الخليج»

وقّعت دائرة الصحة أبوظبي، الجهة التنظيمية لقطاع الرعاية الصحية في الإمارة، مذكرة تفاهم مع المركز الدولي للأمراض الوراثية التابع لكلية الطب بجامعة هارفارد، خلال فعاليات أسبوع أبوظبي العالمي للرعاية الصحية.

وتعزيزاً لمكانة أبوظبي كوجهة رائدة للرعاية الصحية وعلوم الحياة، يسعى هذا التعاون الاستراتيجي إلى وضع إطار لتنفيذ تعاون مشترك لتعزيز الأبحاث السريرية والتحويلية في علم الجينوم والذكاء الاصطناعي، وبرنامج تدريبي متقدم من شأنه أن يسرّع استخدام مولّدات الذكاء الاصطناعي ونماذج اللغات الضخمة (LLMs) في الممارسات الطبية، والتعاون لتطوير الأطر والسياسات واللوائح الوطنية التي تضمن الاستخدام المسؤول للذكاء الاصطناعي وعلم الجينوم في الإمارة.

وبحضور منصور إبراهيم المنصوري، رئيس الدائرة، وقّع مذكرة التفاهم كل من الدكتورة نورة خميس الغيثي، وكيل الدائرة، والدكتور علي رضا حقي، المدير المؤسس للمركز الدولي للأمراض الوراثية في كلية الطب بجامعة هارفارد.

وقالت الدكتورة نورة الغيثي: «نعتز بالبناء على الشراكة القائمة مع كلية الطب بجامعة هارفارد، لتعزيز إمكاناتنا البحثية في علم الجينوم والذكاء الاصطناعي، ما يمهد الطريق لنموذج استباقي للرعاية الصحية من خلال العلاجات الجينية المتقدمة والطب المعزّز بالذكاء الاصطناعي، وتنفيذ برامج تدريبية على الذكاء الاصطناعي لكوادرنا الوطنية.

سوف يتلقى 500 طبيب إماراتي تدريباً على التطبيقات المسؤولة والفعّالة لنماذج اللغات الضخمة في الممارسات الطبية، بالتعاون مع خبراء عالميين، وذلك لوضع أطر وسياسات تحدّد الاستخدام المسؤول للطب الجينومي والأبحاث ذات الصلة.

وقال علي رضا حقي: «نتطلع قُدماً إلى مواصلة التعاون مع دائرة الصحة-أبوظبي لتعزيز البحوث السريرية والتحويلية في علم الجينوم والذكاء الاصطناعي».

المصدر: صحيفة الخليج

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى