محطات

خوذة تحجب فيروسات «الهباء الجوي»

amazon.ae

إعداد: مصطفى الزعبي

ابتكر باحثون من جامعة ميشيغان، خوذة صلبة مزودة بستارة هوائية تحجب فيروسات «الهباء الجوي» (جزئيات لا ترى إلا بضوء الشمس)، وذلك باستخدام البلازما غير الحرارية لضمان نقاء الهواء. وقد أثبت هذا الجهاز المبتكر فعاليته في الاختبارات، وهو مصمم للصناعات التي تحتاج إلى حماية قوية للجهاز التنفسي وسيكون متاحاً بحلول عام 2025.

وستوفر هذه التكنولوجيا، التي أنشأتها شركة «Taza Aya» الناشئة بجامعة ميشيغان، خيار حماية جديد للعاملين في الصناعات التي يشكل فيها انتقال أمراض الجهاز التنفسي مصدر قلق.

وأظهر اختبار مستقل أجراه طرف ثالث للجهاز فعالية ستارة الهواء المنحنية لتطوق الوجه، والتي تأتي من فوهات عند حافة القبعة، ولكن لكي تحمي ستارة الهواء بفعالية من مسببات الأمراض في الغرفة، يجب أولاً تطهيرها من مسببات الأمراض نفسها، وأظهر البحث السابق الذي أجراه هيريك كلاك، المؤسس المشارك للشركة، والأستاذ المساعد في الهندسة المدنية والبيئية في الجامعة، أن طريقتهم يمكن أن تزيل وتقتل 99% من الفيروسات المحمولة جواً في المزارع والمختبرات.

وقال كلاك: «صممت تقنية ستائر الهواء الخاصة بنا بدقة لحماية مرتديها من مسببات الأمراض المعدية المحمولة جواً، وذلك باستخدام الهواء المعالج كحاجز يتم فيه تعطيل أي مسببات الأمراض الموجودة، بحيث لا تكون قادرة على نقل العدوى إليك إذا تنفستها».

خصم يصل إلى 50% | عروض التصفية من أمازون

المصدر: صحيفة الخليج

amazon.ae

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى