قال مكتب التجارة التابع لإدارة الرئيس الأمريكي جو بايدن في تقرير جديد صدر اليوم، إن الصين لم تفِ بالتزاماتها لحماية الملكية الفكرية الأمريكية بموجب (المرحلة 1) من اتفاق التجارة الأمريكي الصيني الموقع العام الماضي.

 وأشار التقرير إلى أن الصين أدخلت تعديلات على قانون براءات الاختراع وقانون الملكية الفكرية والقانون الجنائي العام الماضي ونشرت مسودات لبضعة إجراءات تنظيمية متعلقة بالملكية الفكرية.

 وقال المكتب «لكن تلك الخطوات صوب الإصلاح تتطلب تطبيقاً عملياً وفعالاً ولا ترقى للمدى الكامل للتغيرات الأساسية المطلوبة لتحسين مجال الحفاظ على الملكية الفكرية في الصين».

 والتعهدات المذكورة كانت جزءاً من اتفاق بين الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب وبكين، والذي يشمل تغييرات تنظيمية في قطاع التكنولوجيا الحيوية الزراعية والتزامات بشراء ما قيمته 200 مليار دولار من الصادرات الأمريكية على مدى عامين.

 وقال التقرير إن الغموض لا يزال يكتنف فاعلية التغييرات القانونية التي طبقتها الصين بينما تستمر مشكلات قائمة منذ أمد طويل مع العلامات التجارية والتزوير. وأضاف أن مسؤولين صينيين أدلوا بتصريحات مفادها أن حقوق الملكية الفكرية يجب ربطها بالأمن القومي والحاجة إلى تطوير «ابتكارات أصلية محلية».

 وقال التقرير «مثل تلك التصريحات والإجراءات تثير مخاوف بشأن اشتراط وفرض نقل التكنولوجيا وما إذا كانت حماية الملكية الفكرية وتطبيقاتها ستنفذ بشكل عادل لحاملي الحقوق من الأجانب في الصين».

وقال مسؤول بمكتب التمثيل التجاري الأمريكي للصحفيين اليوم «نحن مستمرون في محاولات التواصل مع الصين لضمان وفائها بتعهداتها».

وقال أيضاً إن إدارة بايدن تعمل مع شركاء عالميين، من بينهم منظمة التجارة العالمية، «لاستكشاف خطوات عملية وفعالة لإحداث زيادة كبيرة في الإنتاج والتوزيع المنصف للقاحات المضادة لكوفيد19».

تابعوا البيان الاقتصادي عبر غوغل نيوز

المصدر : https://www.albayan.ae/economy/global/2021-04-30-1.4153776