الرئيسية » أخبار » أخبار منوعة » ما سر هذا التعاطف الواسع مع الأكاديمي السعودي حمد بن جروان؟
أخبار أخبار منوعة

ما سر هذا التعاطف الواسع مع الأكاديمي السعودي حمد بن جروان؟

كتب الشاب المعروف والأكاديمي السعودي، حمد بن جروان، عبر حسابه في تويتر: “اليوم كان عندي اجتماع مع الأطباء لمناقشة عمل عملية بالحبل الشوكي، العملية كبيرة، ويمكن أن تؤدي إلى شلل ولكن لا بد منها، مررت بهذا الموقف قبل 13 سنة وخيروني بين الشلل والموت، وما زلت أتذكر، واللي نجاني ذاك اليوم بينجيني إن شاء الله، للأمانة ماني مرتاح للعملية وأعطوني مهلة للتفكير”.

وحظيت قصة حمد بن جروان بتعاطف واسع من متابعي مواقع التواصل في السعودية والخليج والعالم العربي بعد أن دخل بمواجهة حاسمة مع مرض السرطان cancer الذي يقاومه منذ سنوات، نجح خلالها بالحصول على شهادات البكالوريوس والماجستير ومن ثم الدكتوراة.

وكشف بن جروان، الذي أصيب بسرطان الأنسجة والأعصاب “Tissue and nerve cancer” وهو أحد أشرس أنواع المرض، أنه مقبل على عملية جراحية معقدة في الحبل الشوكي، ومن بين النتائج المحتملة لها، هي الموت والشلل.

وقوبلت تلك التغريدة بتفاعل كبير من قبل الآلاف، وسط عبارات تعاطف ودعم يتمنى أصحابها، وبينهم نخب معروفة في البلاد، الشفاء لمحارب السرطان الأشهر في السعودية.

كما اختار البعض مساعدة بن جروان من خلال تقديم اقتراحات له بأسماء وعناوين أطباء في السعودية أو خارجها، يمكنه استشارتهم بشأن حالته، أو شرح تجاربهم مع المرض وإجراء عمليات مماثلة.

قصة بن جروان مع مرض السرطان

وبدأت قصة بن جروان مع مرض السرطان قبل نحو 13 عاما، فمع نهاية دراسته بالمرحلة الجامعية في تخصص الرياضيات بدولة تايلاند، وقبل تخرجه اكتشف إصابته بالسرطان في الأنسجة والأعصاب، ثم انتقل المرض إلى الحبل الشوكي.

وبدأت رحلة العلاج مع السرطان منذ ذلك الحين، وسط تفاؤل كبير بالشفاء التام يبديه الشاب؛ ما جلب له متعاطفين وداعمين كثيرين، قبل أن يتحول لأحد الملهمين في مقاومة ذلك المرض ويصدر مؤلفا حول تجربته تلك، تحت عنوان “أنا والسرطان.. ألم وأمل”.

المصدر : موقع العربية 

https://www.alarabiya.net/.mrss/ar/variety.xml