قبل ولادة طفلته بأيام.. وفاة فنان مصري في حادث سير

غيب الموت الفنان المصري أحمد هيبة عن عمر يناهز الـ 48، في حادث سير وقع مساء الأثنين الماضي، حيث وصل إلى المستشفى وهو متوفي.

وروت السيدة صباح زوجة الراحل تفاصيل ماجرى، حيث كان زوجها في مقابلة عمل قبل أن يخبرها أنه انتهى منها وفي طريقه إلى المنزل، بعدما استقل الميكروباص.

ولكنها فوجئت باتصال هاتفي يردها في منتصف الليل يخبرها أن زوجها في المستشفى، وعلمت أن سيارة نقل كانت تسير في الاتجاه المعاكس مسرعة اصطدمت بالميكروباص وتسببت في وفاة الزواج.

دور الراحل في فيلم سمير وشهير وبهير

وبعدها فر سائق السيارة هاربا ومازال البحث عنه جاريا، كاشفة عن كون زوجها توفى قبل أيام من ولادة طفلته الرابعة، خاصة وأن لديهم 3 أبناء.

ووجهت رسالتها إلى نقابة الممثلين من أجل الوقوف إلى جوار الأسرة، وهو ما استجاب له على الفور نقيب الممثلين أشرف زكي، على الرغم من كون الراحل ليس عضوا بالنقابة وإنما يعمل بعد الحصول على تصاريح.

غير أن النقيب رأى أن الظرف يتطلب اتخاذ قرار استثنائي كي تحصل الأسرة على معاش شهري، كما أعلن عدد من المنتمين إلى صناعة الفن عن رغبتهم في مساندة أسرة الفنان الراحل.

ووجه عمرو محمود ياسين الدعوة لزملاءه من أجل الوقوف إلى جوار الأسرة في هذه الأزمة الصعبة، وذلك عبر مناشدة وجهها عبر شبكات التواصل الاجتماعي، واستجاب البعض لها.

الفنان الراحل ظهر في عدد قليل من الأعمال، ويبقى الظهور الأبرز الذي يتذكره الجميع هو دوره في فيلم “سمير وشهير وبهير”، فيما كان آخر ظهور له عبر فيلم “اللعبة أمريكاني” الذي عرض قبل عامين.