اجتذبت أخبار نزال مرتقب بالفنون القتالية المختلطة MMA بين المدون الداغستاني حسب الله محمدوف والمعروف باسم “هاسبيك”، والمغني الطاجيكي عبد الرزاق، الملايين على مواقع التواصل الاجتماعي. 

وجذبت المواجهة بين هاسبيك وعبد الرزاق اهتماما كبيرا على الإنترنت طيلة الأشهر الستة التي جاءت بعد الإعلان عن النزال “الاستثنائي”.

وسيكون النزال غير عادي، ليس فقط لأن المشاركين ليسا بمقاتلين محترفين، بل لكونهما في سن الـ18 و17 عاما، ولا يزال طول كل منهما أقل من متر واحد، فيما يبلغ وزنهما الإجمالي معا 35 كيلوغراما”.

ولقي مقطع فيديو من المؤتمر الصحفي، الذي استضافه المدون الشيشاني الشهير أصخاب تامايف، المعروف باسم “هالك الشيشاني”، شعبية كبيرة، إذ حقق أكثر من 9.5 مليون مشاهدة و 70 ألف تعليق خلال 5 أيام، بالمقابل حظي المؤتمر الصحفي الرسمي للنزال الشهير بين المقاتل الروسي حبيب نورمحمدوف والإيرلندي كونور ماكغريجور على قناة منظمة الفنون القتالية UFC على “اليوتيوب” ما يزيد قليلا عن سبعة ملايين مشاهدة في غضون عامين.

ويعارض الكثير من الناس فكرة النزال “الاستثنائي”. وقالت رئيسة الجمعية الرياضية للصغار في روسيا، أوليانا بودبالنايا، إنها تعتبر النزال غير أخلاقي، لأنه لم يتم تنظيمه لدعم الأشخاص الصغار، ولكن من أجل السخرية منهم.

وأضافت: “يبدو لي أنه سيكون ذلك صحيحا وجميلا،  إذا ما أصبحت فنون القتالية المختلطة والدفاع عن النفس بين الصغار رياضة أولمبية لذوي الاحتياجات الخاصة”.

فيما طالب نائب مجلس الدوما الروسي فيتالي ميلونوف بحظر النزال ومعاقبة منظميه، وفقا لتقارير لـ “روسيا اليوم”، وأوضح موقفه بالقول إنه من المخجل إيلاء الاهتمام بنزال بين شخصين فقط لكونهما مختلفين بخصائص التطور الجسدي عن الناس.

المصدر : https://www.albayan.ae/varieties/2021-05-24-1.4170611