الإعلانات

اليوم: 3 مايو، 2021

تصادم 34 مركبة على شارع الإمارات بالاتجاه من دبي إلى الشارقة

وقع حادث تصادم بين 34 مركبة على شارع الإمارات بعد جسر القدرة بالاتجاه إلى الشارقة، ما أسفر عنه 4 اصابات منها اصابة بليغة واصابة متوسطة واصابتان بسيطتان وتوقف الحركة المرورية.

وقال العميد سيف مهيّر المزروعي، مدير الإدارة العامة للمرور، إن بلاغاً ورد إلى ادارة مركز القيادة والسيطرة يفيد بوقوع حادث تصادم بين عدة مركبات على شارع الإمارات بعد جسر القدرة بالاتجاه إلى الشارقة، نتيجة تدني الرؤية الأفقية، وعدم التزام السائقين بترك مسافة أمان كافية، ليقع حادث تصادم نتج عنه توالي حدوث سلسلة من التصادمات بين المركبات الأخرى، وتضرر 34 مركبة.

وناشد العميد المزروعي السائقين إلى توخي الحيطة والحذر أثناء القيادة في الاحوال الجوية السيئة وسرعة الرياح والالتزام بقواعد الأمن والسلامة، مؤكداً ضرورة خفض السرعات في هذه الظروف بسبب عدم وضوح الرؤية.

وأكد على أهمية خفض السرعة وترك مسافة كافية بين المركبات أكثر من المسافة الاعتيادية، وعدم تجاوز المركبات الأخرى، وتجنب الوقوف وسط الطريق في حال التعرض لحادث بسيط، وتجنب تغيير المسارات إلا في حالة الضرورة مع الالتزام بالإشارات الدالة للانعطاف، وكذلك إيقاف المركبة خارج حرم الطريق في حالة عدم وضوح الرؤية وبشكل آمن مستخدماً الإشارات الأربعة لتنبيه المركبات القادمة من الخلف، بالإضافة إلى عدم استخدام الأضواء العالية التي تعيق الرؤية للسائقين الآخرين، وعدم استخدام أضواء الخطر أثناء القيادة، وعدم الانشغال بغير الطريق، واستخدام مساحات الزجاج، والتخلص من البخار الذي يتراكم على زجاج النوافذ داخل المركبة، والحذر من مفاجآت الطريق كونها تلعب دوراً كبيراً في وقوع الحوادث.

تابعوا أخبار الإمارات من البيان عبر غوغل نيوز

طباعة
Email
فيسبوك
تويتر
لينكدين
Pin Interest
Whats App

قراءة المزيد

3 إلى كرسي الرئاسة السورية.. ودرعا تغلي بعد الاغتيالات

بعد أن تزاحمت الأسماء على الترشح لانتخابات الرئاسة السورية التي بلغت 51 مرشحاً، حصرت المحكمة الدستورية العليا، اليوم (الإثنين)، التنافس بين ثلاثة مرشحين فقط، حيث قبلت المحكمة ثلاثة طلبات ترشيح لمنصب رئيس الجمهورية ورفض باقي طلبات الترشح المقدمة لعدم استيفائها الشروط الدستورية والقانونية.

وأفاد رئيس المحكمة الدستورية العليا، محمد جهاد اللحام، في مؤتمر صحفي، أن المحكمة درست طلبات المتقدمين التي بلغ عددها 51 طلباً واتخذت قراراً في كل منها، رفضاً أو تأكيداً، وقررت بعد فتح صندوق تأييدات الأعضاء قبول طلبات بشار حافظ الأسد، وعبد الله سلوم عبد الله، ومحمود أحمد مرعي، موضحاً أن القرار يعد أولياً وغير نهائي، إذ يحق لمتقدمي طلبات الترشح الاعتراض على القرار، خلال ثلاثة أيام اعتباراً من صباح الثلاثاء 4 مايو.

وبعد أن انحصرت الانتخابات بين ثلاثة مرشحين، في الانتخابات التي ستجري في السادس والعشرين من الشهر الحالي، فإن النتيجة التي ستنتج عنها هذه الانتخابات ستكون لاغية لمسار اللجنة الدستورية، التي كانت تترقب دستوراً جديداً للبلاد قبل الانتخابات الرئاسية، وسط تساؤل حول مصير المعارضة السورية بعد هذه الانتخابات وتشكيل حكومة جديدة.

على مستوى آخر، لا تزال التوترات الأمنية في محافظة درعا جنوب البلاد، إذ ارتفعت الاغتيالات في الآونة الأخيرة على يد مجهولين، فيما تستهدف هذه العمليات والاغتيالات ضباطاً في الجيش السوري وسط اتهامات لقيادات سابقة في الفصائل المسلحة التي عقدت مصالحات مع الحكومة السورية.

واغتال مجهولون، أمس الأحد، ضابطاً في الجيش السوري في ريف درعا الشرقي، وسط ازدياد وتيرة عمليات الاغتيال في المحافظة خلال الفترة الماضية، وتداخل الأجندات الإقليمية والدولية.

وذكرت مصادر إعلامية محلية أن المسلحين المجهولين استقلوا دراجة نارية أطلقوا الرصاص بشكل مباشر على الملازم أول «علي أحمد كيزاوي» وذلك قرب محطة البشاير على الطريق الواصل بين مدينتي إزرع والشيخ مسكين شمالي درعا.

تابعوا أخبار العالم من البيان عبر غوغل نيوز

طباعة
Email
فيسبوك
تويتر
لينكدين
Pin Interest
Whats App

قراءة المزيد

الإمارات تقدم 32231 جرعة من لقاح كورونا

أعلنت وزارة الصحة و وقاية المجتمع تقديم 32,231 جرعة من لقاح “كوفيد-19” خلال الساعات الـ 24 الماضية وبذلك يبلغ مجموع الجرعات التي تم تقديمها حتى اليوم 10,666,924 جرعة ومعدل توزيع اللقاح 107.85 جرعة لكل 100 شخص.

يأتي ذلك تماشيا مع خطة الوزارة لتوفير لقاح كوفيد-19 وسعيا إلى الوصول إلى المناعة المكتسبة الناتجة عن التطعيم والتي ستساعد في تقليل أعداد الحالات والسيطرة على فيروس كوفيد-19.

تابعوا أخبار الإمارات من البيان عبر غوغل نيوز

طباعة
Email
فيسبوك
تويتر
لينكدين
Pin Interest
Whats App

قراءة المزيد

الإمارات الأولى عالمياً في سرعة شبكات الهاتف المتحرك

حلت دولة الإمارات في صدارة الترتيب العالمي كأسرع شبكة هاتف متحرك في العالم حسب مؤشر شركة Ookla للربع الأول من العام 2021 وهي الشركة الرائدة عالميا في اختبار سرعة النطاق العريض الثابت وشبكات الهاتف المتحرك وتحليل سرعة تنزيل وإرسال البيانات.

يضاف هذا الإنجاز إلى سلسلة الإنجازات التي تحققها دولة الإمارات تزامنا مع إعلان عام 2021 عام الخمسين احتفالا بمرور خمسين عاما على تأسيس دولة الإمارات العربية المتحدة.

وبلغت سرعة تنزيل البيانات في الإمارات على الهاتف المتحرك 178.52 ميجابت بالثانية في شهر مارس.. و تصدرت الإمارات الترتيب في شهر يناير بسرعة تنزيل بلغت 183.03 ميجابت بالثانية، وفبراير بسرعة تنزيل 177.10 ميجابت بالثانية.

ويرصد مؤشر Speed Test Global Index سرعات الإنترنت بأكثر من 135 دولة حول العالم بشكل شهري ويعتمد على تحليل دقيق لملايين الاختبارات التي يقوم بها العملاء شهريا للتحقق من سرعات الإنترنت.

وتعد سرعة شبكة الهاتف المتحرك أحد أبرز العوامل المساهمة في تحقيق الرفاهية، والازدهار الاقتصادي، والتواصل الاجتماعي في الدول.

وتساهم مثل هذه الإنجازات في تمكين الابتكارات المستقبلية ودعم الأجندة الوطنية في قطاع الاتصالات وتقنية المعلومات، ورفع الإنتاجية في قطاع الأعمال وغيرها.

وتساهم “اتصالات” بشكل رئيسي في تحقيق الصدارة لدولة الإمارات في الكثير من مؤشرات قطاع الاتصالات لا سيما سرعة شبكات الهاتف المتحرك في إطار سعيها لتعزيز مكانة وريادة الدولة، استجابة لتطلعات القيادة الرشيدة في الارتقاء بقطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات.

وتشكل الصدارة في هذا المؤشر إنجازا جديدا لدولة الإمارات العربية المتحدة وهيئة تنظيم الاتصالات والحكومة الرقمية، وهو ما يعكس التزام “اتصالات” في تحقيق استراتيجيتها “قيادة المستقبل الرقمي لتمكين المجتمعات”.

تابعوا البيان الاقتصادي عبر غوغل نيوز

طباعة
Email
فيسبوك
تويتر
لينكدين
Pin Interest
Whats App

قراءة المزيد

وول ستريت جورنال: دبي ضمن مدن العالم المفتوحة لتدشين الأعمال التجارية

أضاء تقرير لصحيفة “وول ستريت جورنال” الأمريكية حول مدن العالم التي بقيت مفتوحة، من ضمنها إمارة دبي، كونها محطة جذب لكبار المدراء التنفيذيين حول العالم ممن يرمون لإتمام صفقاتهم وأعمالهم في ظل ظروف أقرب للاعتيادية خلال جائحة الفيروس التاجي المستجد، لتتم أعمالهم في اجتماعات حضورية وفقاً للإجراءات الاحترازية.

واستدل التقرير بمثال حي لرجل أعمال يدعى أوليفر جيه كريستوف، الذي اعتاد السفر حول العالم لنحو 300 يوم في السنة، حيث كان يملك نشاطاً تجارياً لشركة خدمات صناعية تابعة لعائلته في النمسا. وخلال موجة الإغلاق في أوروبا قرر الانتقال وعائلته لدبي وكان يلتقي عملاءه في واحدة من المدن القليلة حول العالم حيث المطاعم والمتاجر ومكاتب الشركات كلها مفتوحة للعمل بشكل قانوني. وما زاد من بهجة كريستوف (40 عاما)، اكتشافه أن “العديد من الأصدقاء وزملاء العمل وشركائهم موجودون بالفعل في دبي”.

وفي هذا الصدد، وبحسب الصحيفة الأمريكية، يجد المسؤولون التنفيذيون حول العالم عدداً قليلاً من الدول المفتوحة لمباشرة ومتابعة الأعمال التجارية الدولية بشكل شخصي، وليس بالطرق الافتراضية وحسب، ودبي أحدها.

قال فيغوداس أوساكاس، وزير خارجية ليتوانيا السابق الذي سافر إلى العاصمة الأوكرانية كييف: “بالطبع يمكنك عقد اجتماعات بواسطة تطبيق زووم، لكن الأمر مختلف خاصة إذا دخلت سوقاً جديدة”. كما وأوضح مدير أحد الأعمال التجارية، وهم مقيم بدبي أن “الأنظمة الأساسية وقواعد الشركات مبنية على طرق تتطلب اللقاء الحضوري”، وبذلك يضطر رجال الأعمال لإيجاد وسائل لإتاحة الفرص لعقد اجتماع مجالس الإدارة بشكل فعلي.

ومثال آخر على المدن المفتوحة بحسب التقرير، هي سنغافورة التي ازدهرت بسبب سهولة ممارسة الأعمال التجارية، وتتطلب حالياً من الزائرين المسموح لهم بدخول الدولة الحجر الصحي لمدة أسبوعين على الأقل في فندق.

اجتذبت الإمارات العربية المتحدة، التي تصدرت ضمن أحد أكثر الدول التي أجرت اختبارات كوفيد-19 حول العالم، آلاف الزوار من رجال الأعمال الأجانب لمعرض جيتكس التجاري لتكنولوجيا المعلومات في ديسمبر ناهيك عن “جلفود” للصناعات الغذائية في فبراير، وهو أول اجتماع عالمي من نوعه منذ بداية الوباء.

تابعوا البيان الاقتصادي عبر غوغل نيوز

طباعة
Email
فيسبوك
تويتر
لينكدين
Pin Interest
Whats App

قراءة المزيد

اعلان