الإعلانات

اليوم: 25 أبريل، 2021

السيسي: الهدف من منظومة التأمين الصحي الشامل تقديم العلاج المتطور

 أكد الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، اليوم “الأحد”، أن هدف منظومة التأمين الصحي الشامل الجديدة، هو “تقديم العلاج والخدمات الطبية المتطورة على أفضل مستوى لجميع أفراد الشعب المصري، خاصة الفئات الأكثر احتياجا”.

ووجه السيسي خلال اجتماع بعدد من كبار مسؤولي الدولة، بضمان “استدامة التدفقات المالية لصالح هذه المنظومة”. وفقاً لسكاي نيوز عربية.

وقال المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية، إن الاجتماع تناول “استعراض تطورات العمل في منظومة التأمين الصحي الشامل على مستوى الجمهورية، بالإضافة إلى الوضع الراهن لاحتواء تداعيات فيروس كورونا”.

وأضاف أن الاجتماع “استعرض الموقف التنفيذي لمنظومة التأمين الصحي الشامل بمحاورها المختلفة، خاصة التشريعي والتنظيمي، إلى جانب عرض مؤشرات الأداء للمنظومة في محافظات المرحلة الأولى، والتي أثبتت نجاحا وإقبالا ملموسا”.

وتابع: “في مقدمتها محافظة بورسعيد التي شهدت بداية التشغيل الرسمي للمنظومة، إلى جانب محافظات التشغيل التجريبي الأخرى، خاصة من حيث عدد الوحدات والمراكز والمستشفيات، وعدد المواطنين المسجلين في المنظومة وعدد الخدمات الطبية المميزة المقدمة لهم”.

كما تم عرض موقف “الميكنة الإلكترونية والتحول الرقمي لمنظومة التأمين الصحي الشامل، من ناحية البنية التحتية والربط الشبكي، والتطبيقات، وقواعد بيانات المستفيدين، بالإضافة إلى التشغيل والدعم الفني”.

وتم أيضا استعراض الموقف المالي الخاص بهيئة الرعاية الصحية، وجهودها لـ “تعظيم الإيرادات وتنويع مصادر التمويل”، فضلا عن الشراكة مع كبرى الشركات العالمية للتأمين الصحي للاستعانة بخبراتها.

وأضاف المتحدث الرسمي، أن الاجتماع تطرق إلى “متابعة الوضع الراهن لانتشار فيروس كورونا على المستوى المحلي، والتعاون والتنسيق الجاري في هذا الصدد بين مختلف الجهات الوطنية المختلفة، وكذلك مستجدات توفير اللقاحات المضادة لفيروس كورونا”.

تابعوا أخبار العالم من البيان عبر غوغل نيوز

طباعة
Email
فيسبوك
تويتر
لينكدين
Pin Interest
Whats App

قراءة المزيد

الهند تحصي عدداً غير مسبوق عالمياً من الإصابات اليومية بكورونا

في مواجهة تصاعد انتشار فيروس كورونا في الهند التي سجلت الأحد حصيلة قياسية عالمية من حيث عدد الإصابات بلغت 350 ألفا في 24 ساعة، عرضت دول عدة بما فيها دول في الاتحاد الأوروبي والمملكة المتحدة والولايات المتحدة، المساعدة.

وتنتشر في الهند نسخة متحورة جديدة من فيروس كورونا، توفي 2767 شخصا بكوفيد-19 في غضون 24 ساعة، وهو رقم قياسي على الصعيد الوطني.

ومع تسجيل قرابة 350 ألف إصابة جديدة في يوم واحد، وهو رقم لم يسبق له مثيل عالميا، تبدو الهند البالغ عدد سكانها 1,3 مليار نسمة عاجزة عن كبح انتشار الوباء.

وفي كل أنحاء العالم، سجلت 823,179 إصابة جديدة خلال 24 ساعة وفقا لإحصاء أجرته وكالة فرانس برس الأحد.

“ويلات كورونا مستمرة”

وفي مواجهة هذه “العاصفة”، بحسب رئيس الوزراء الهندي ناريندرا مودي، مددت السلطات المحلية إجراءات الإغلاق المعمول بموجبها في العاصمة نيودلهي لمدة أسبوع واحد.

وقال رئيس وزراء نيودلهي أرفيند كيجريوال إن “ويلات فيروس كورونا مستمرة”.

وأمام المستشفيات في المدن الرئيسية للهند، اتسعت طوابير مرضى كوفيد وأقاربهم القلقين.

وروى رافي كومار الذي نجح بعد ليلة انتظار طويلة في إدخال جدّه الثمانيني إلى مستشفى للعلاج، أنّه رأى “ثلاث جثث في ست دقائق”.

وأضاف “لا وجود في الداخل للأسرّة، فقط نقالات تحمل كلّ منها مرضى”. وكان جدّه اضطر عشية ذلك مغادرة مشفى خاصا بسبب نفاد الأوكسجين فيه.

وبلغ عدد الإصابات في الهند 16,9 مليونا منذ بدء تفشي الوباء وحصيلة الوفيات تجاوزت 192 ألفا، ما يجعل البلاد رابع أكثر دولة تأثرا في العالم من حيث عدد الوفيات.

والأحد، أعلنت رئيسة المفوضية الأوروبية أورسولا فون دير لايين على تويتر أن الاتحاد الأوروبي يستعد لتقديم “المساعدة” للهند لمكافحة تسارع انتشار وباء كوفيد-19، من خلال تفعيل الآلية الاوروبية للحماية المدنية.

وأعلنت المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل من جانبها الأحد أن حكومتها تستعد لتقديم مساعدة عاجلة للهند. وقالت “إلى الشعب الهندي، أريد أن أعبر عن تعاطفي الكامل حيال هذه المعاناة الرهيبة التي يسببها كوفيد-19 من جديد للسكان”.

كذلك، أعلنت الحكومة البريطانية في بيان أنها ارسلت أكثر من 600 من أجهزة الطوارئ الطبية الى الهند.

وقال رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون إن “معدات طبية حيوية بينها مئات من قوارير الاكسيجين وأجهزة التنفس في طريقها الآن من المملكة المتحدة الى الهند” بهدف “دعم الجهود الرامية الى تجنب الخسارة المأسوية للارواح جراء هذا الفيروس الرهيب”.

وفي واشنطن، أعلن مستشار الأمن القومي الأميركي جايك ساليفان أنّ الولايات المتحدة ستسرل مكونات لإنتاج لقاحات ومعدات طبية “على الفور” إلى الهند.

وفي باريس أيضاً، أعلنت الرئاسة لفرانس برس الأحد أن فرنسا ستوفّر في الأيام المقبلة “دعما كبيرا بالأوكسيجين” للهند.

وفي حين تُعتبر الطفرة المسجّلة هذا الأسبوع في آسيا مرتبطة بشكل أساسي بالوضع في الهند، فإنّ النيبال شهدت أيضاً تفشياً واسعاً للوباء (+242%) مع تسجيل 1400 إصابة يومية جديدة.

طباعة
Email
فيسبوك
تويتر
لينكدين
Pin Interest
Whats App

قراءة المزيد

الإمارات تؤكد تضامنها مع الهند في مواجهة تحديات كورونا

 أكدت دولة الإمارات وقوفها إلى جانب جمهورية الهند الصديقة في مواجهة جائحة “كوفيد – 19” ودعم جهودها الحثيثة في التصدي لتفاقم خطر الجائحة، وتضامنها الكامل معها في ظل الظروف الصحية الحالية التي تمر بها البلاد.

وأعربت وزارة الخارجية والتعاون الدولي في بيانها اليوم عن تعازيها إلى حكومة الهند وشعبها الصديق في ضحايا الجائحة، وعن أمنياتها بالشفاء العاجل لجميع المصابين والسلامة للشعب الهندي .

وأكدت الوزارة على عمق علاقات الصداقة التاريخية والاستراتيجية التي تجمع دولة الإمارات وجمهورية الهند والتي تقوم على أسس راسخة ومتينة من الاحترام المتبادل والتفاهم والتعاون والمصالح المشتركة، معربة عن أملها في أن تتمكن الهند من تجاوز هذه الفترة الصعبة في أسرع وقت ممكن.

تابعوا أخبار الإمارات من البيان عبر غوغل نيوز

طباعة
Email
فيسبوك
تويتر
لينكدين
Pin Interest
Whats App

قراءة المزيد

السعودية تغيث الهند بـ«الأوكسجين» لمواجهة «كورونا»

استمراراً لدورها الإنساني في إغاثة المحتاجين ومساعدة الدول الصديقة، بادرت المملكة العربية السعودية بإرسال 80 مليون طن من الأوكسجين السائل إلى الجمهورية الهندية لمواجهة التفشي الحاد لفيروس «كورونا» المستجد.وأعربت السفارة الهندية لدى المملكة عن امتنانها للدعم السعودي في مواجهة تفشي الجائحة، مقدمة شكرها لوزارة الصحة السعودية على ما تقدمه من تعاون ومساعدة.وتواجه الهند موجة ثانية عاتية من الجائحة شهدت معدلاً بلغ وفاة كل 4 دقائق في دلهي «240 ثانية»، بينما يتداعى النظام الصحي بالعاصمة التي تعاني نقصاً في التمويل، فيما وجهت مدينة نيودلهي – ثاني أكبر مدن الهند بعد مومباي ويقطنها 13 مليون نسمة – نداءات استغاثة من أجل الحصول على إمدادات طارئة للأكسجين اللازم لغرف العناية المركّزة، لإنقاذ مرضى فيروس «كورونا».

تابعوا أخبار العالم من البيان عبر غوغل نيوز

طباعة
Email
فيسبوك
تويتر
لينكدين
Pin Interest
Whats App

قراءة المزيد

للعام السابع على التوالي .. دبي تحافظ على مكانتها في صدارة مؤشرات السفر الدولي

حافظت دبي  للعام السابع على التوالي على مكانتها في صدارة مؤشرات السفر الدولي بحسب تقرير صادر عن مجلس المطارات العالمي.

تابعوا البيان الاقتصادي عبر غوغل نيوز

طباعة
Email
فيسبوك
تويتر
لينكدين
Pin Interest
Whats App

قراءة المزيد

اعلان