أخبار الإمارات

28.7 ألف مواطن «باحث نشط عن عمل» على منصة «نافس»

كشف تقرير إحصائي أعدّه مجلس تنافسية الكوادر الإماراتية، أخيراً، عن وجود 28 ألفاً و776 باحثاً نشطاً عن عمل من الشباب المواطنين، مسجلين على منصة «نافس»، بينهم 12 ألفاً و41 مواطناً ومواطنة مازالوا طلبة في مرحلة الدراسة، يسعون إلى الاستفادة من برنامج التدريب المهني والعملي للطلبة المواطنين.

ونجح «برنامج التدريب المهني والعملي للطلبة المواطنين» الذي أطلق في سبتمبر من العام الماضي، في تجاوز مستهدفات مرحلته التجريبية، إذ تمكّن من توفير أكثر من 3400 فرصة تدريبية للطلبة، لدى ما يتجاوز 500 جهة، مقارنة بالمستهدف (إيجاد فرص تدريب لدى 350 جهة).

ولخّص التقرير الذي حصلت «الإمارات اليوم» على نسخة منه، رحلة الباحث عن عمل على منصة «نافس» في ثلاث خطوات رئيسة، تبدأ بتسجيل الدخول على المنصة (كمواطن) باستخدام الهوية الرقمية، ثم اختيار «باحث عن عمل»، وبعد ذلك استكمال الملف الشخصي الذي يشمل البيانات الشخصية، والمستوى التعليمي، والخبرة العملية، والتدريبات، والتفضيلات المهنية، والمهارات، لافتاً إلى أنه يمكن للكوادر المواطنة المسجّلة في المنصة الاطلاع على قائمة المزايا المالية والمهنية التي يوفرها برنامج «نافس»، وأبرزها فرص العمل، وبرنامج الدعم المؤقت، وفرص البرامج التدريبية أثناء العمل، وبرنامج خبرة، وبرنامج تطوير كوادر القطاع الطبي والصحي، وبرنامج المواهب، والإرشاد المهني.

وذكر مجلس تنافسية الكوادر الإماراتية أن هناك أربعة تصنيفات مرحلية لوضعية الباحث عن عمل في منصة «نافس»، الأولى «باحث نشط» يمكنه التقديم على المبادرات التي يكون مؤهلاً لها، والاستفادة من فرص التوظيف والبرامج، من خلال حرصه على الدخول إلى منصة «نافس» دورياً، وتحديث بياناته الشخصية واستكمال المعلومات المطلوبة، والتقدم بطلبات للالتحاق بالمبادرات التي يكون مؤهلاً لها وفق احتياجاته، مشيراً إلى أنه في حال عدم التزام الباحث عن عمل بهذه الخطوات لمدة ثلاثة أشهر ينقل تصنيفه لمرحلة «باحث غير نشط».

وبحسب المجلس، فإن «الباحث عن عمل (غير النشط) على المنصة، لن يتمكن من التقديم على المبادرات التي يكون مؤهلاً لها، أو الاستفادة من فرص التوظيف والبرامج المطروحة»، مشدداً على أهمية التزام أصحاب هذا التصنيف بالدخول إلى منصة «نافس» وتحديث بياناتهم الشخصية واستكمال المعلومات المطلوبة.

وأوضح المجلس أن التصنيف الثالث للمواطنين الباحثين عن عمل المسجلين في المنصة يعرف باسم «زائر»، وهو تصنيف خاص بالكوادر المواطنة المصنّفة بـ«غير النشطة» على المنصة، وتشمل الفئة التي لم تعدل تصنيفها لمدة تتجاوز ثلاثة أشهر، مؤكداً أن «صاحب هذا التصنيف (زائر) لا يكون له أي حق في التقديم على المبادرات التي يكون مؤهّلاً لها، أو الاستفادة من فرص التوظيف والبرامج المطروحة على المنصة».

وأفاد بأنه في حال عدم التزام الباحث عن عمل (الزائر) بالدخول إلى المنصة وتحديث بياناته الشخصية، واستكمال المعلومات المطلوبة لمدة ثلاثة أشهر، سينقل إلى التصنيف الأخير الذي يعرف بـ«مستخدم معلق»، وبذلك لا يمكنه استخدام المنصة.

ومنذ تدشينه في سبتمبر 2021، حقّق مجلس تنافسية الكوادر الإماراتية (نافس) إنجازاً كبيراً على صعيد خلق فرص ومبادرات ساعدت في رفع تنافسية الكوادر الإماراتية، وتطوير مهاراتهم اللازمة، لمساعدتهم في مباشرة مسيرتهم المهنية في القطاع الخاص والمصرفي وتحقيق النجاح فيهما، من خلال استحداث وتبنّي عدد من البرامج النوعية كبرنامج «قيادات»، والبرنامج التجريبي الخاص بالخبرة المهنية للطلبة، الذي يحرص على توفير فرص كبيرة لتمكين المواطنين من تطوير إمكاناتهم وقدراتهم، عبر الاستثمار في برامج التأهيل والتدريب، بهدف دعم القوى العاملة المستقبلية، لتتمتع بأفضل الكفاءات اللازمة للتفوق في مشهد عالمي دائم التطور.

ودعا المجلس الشباب المواطنين العاملين في القطاع الخاص، والباحثين عن فرص عمل، إلى زيارة منصة «نافس»، والتسجيل في البرنامج، للاستفادة الدائمة من المعلومات والمبادرات، والترشح للبرامج سواء الوظيفية أو التدريبية المتوافرة على المنصة، مؤكداً أن الإقبال الملحوظ من الكوادر المواطنة على اغتنام فرص العمل في منشآت القطاع الخاص، يُعدُّ مؤشراً واضحاً على النظرة الإيجابية لمميزات التوظيف في هذا القطاع، وما تحقق فيه من قصص نجاح متميزة، مجدداً تأكيده أن القطاع الخاص يعدّ الشريك الرئيس والاستراتيجي في التنمية.

6.4 مليارات درهم

اعتمد مجلس تنافسية الكوادر الإماراتية، في مارس الماضي، ميزانية تقديرية لبرنامج «نافس» لعام 2024، قدّرت بنحو 6.4 مليارات درهم، كما اعتمد المجلس المستهدف الرئيس للتوطين خلال العام الجاري، بانضمام 36 ألف مواطن للعمل في القطاع الخاص، مؤكداً التزامه بدعم الشباب المواطنين الباحثين عن فرص عمل، بالتأهيل والتدريب وتوفير الفرص والإمكانات، للقيام بدورهم في التنمية ودعم اقتصاد الدولة.

• يمكن للكوادر المواطنة الاطلاع على قائمة المزايا المالية والمهنية التي يوفرها برنامج «نافس».

• 3400 فرصة تدريبية وفّرها «برنامج التدريب المهني والعملي» للطلبة المواطنين منذ سبتمبر الماضي.

المصدر: الإمارات اليوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى