أخبار الإمارات

25.1 ألف زائر لـ «آيسنار أبوظبي 2024» بزيادة 30%

amazon.ae

اختتمت أمس، فعاليات المعرض الدولي للأمن الوطني ودرء المخاطر «آيسنار أبوظبي 2024»، الذي نظمته مجموعة أدنيك بالتعاون مع وزارة الداخلية، وبشراكة استراتيجية مع القيادة العامة لشرطة أبوظبي وشراكة أكاديمية مع أكاديمية ربدان تحت رعاية الفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان، نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية، وبمشاركة هي الأكبر منذ انطلاق المعرض في عام 2008.

وشهدت أيام المعرض أحدث ما توصلت إليه التكنولوجيا الحديثة والذكاء الاصطناعي من تقنيات وابتكارات، تعزز عمل أجهزة إنفاذ القانون ومكافحة الجريمة.

وشهدت أعمال اليوم الثالث والأخير من «حوارات آيسنار» ضمن منتدى «الأمن السيبراني وحماية البنية التحتية الحيوية»، عرضاً بعنوان «استخدام الذكاء الاستراتيجي لفهم ومواجهة التهديدات المادية وتهديدات الأمن السيبراني».

وذكرت اللجنة المنظمة أنه خلال أيام المعرض الثلاثة حضر ما يزيد على 25 ألفاً و182 زائراً، بزيادة نسبتها 30%، مقارنة بالدورة السابقة، حيث سجلت 19 ألفاً و493 زائراً، لمشاهدة أحدث التطورات والابتكارات والتقنيات في مجالات الأمن الوطني والسيبراني والشرطة وإنفاذ القانون والتعرف إليها.

وشهد المعرض مشاركة 210 عارضين من 35 دولة، ما يمثل زيادة بنسبة 14% مقارنة بالدورة الماضية، حيث استحوذ المعرض على مساحة تزيد على 24 ألف متر مربع بمركز أدنيك أبوظبي، بزيادة نسبتها 57%، مقارنة بالدورة السابقة في 2022.

خصم يصل إلى 50% | عروض التصفية من أمازون

وشهدت أيام الفعاليات عرضاً نفذته وزارة الداخلية، ويظهر سيناريو العرض دور التعاون الدولي البنّاء بين أجهزة إنفاذ القانون كعامل حاسم في مكافحة الجريمة المنظمة وجهود دولة الإمارات العربية المتحدة التي تولي أهمية قصوى لتعزيز جسور التعاون الدولي في مكافحة جميع أشكال الجريمة المنظمة.

وتناول العرض سيناريو لعملية دولية تتم من خلال قنوات التواصل الإيجابية الفاعلة، بهدف القضاء على تنظيم إجرامي نشط في مجال الاتجار بالبشر والمخدرات، وهي عملية أمنية مشتركة بين الإمارات ودولة عالمية بالتنسيق مع منظمة الإنتربول، وتنتهي بعملية محكمة لتطويق المجرمين وتوجيه الضربة الحاسمة لهم.

وأطلقت «كابيتال للفعاليات» ذراع مجموعة أدنيك للفعاليات ست فعاليات جديدة في هذه الدورة الحالية للمعرض، بما في ذلك مركز الأمن السيبراني، ومنطقة الابتكار، ومركز شرطة الإنتربول الدولي، ومنطقة الشركات الناشئة، ومحادثات آيسنار التقنية، ومؤتمر آيسنار الذي نظمته وزارة الداخلية وأكاديمية ربدان، بالتعاون مع مجموعة أدنيك للمرة الأولى.

وشهد المؤتمر على مدار يومين نقاشات محورية حول قضايا الأمن والشرطة.

وشهد جناح وزارة الداخلية في «آيسنار 2024» أنشطة عدة، بما في ذلك حوارات وزارة الداخلية التي تضمنت 22 متحدثاً بارزاً ومتميزاً، تناولوا مجموعة من القضايا الأمنية والمهمة الأكثر إلحاحاً.

وخلال سلسلة من الجلسات الحوارية لوزارة الداخلية، تناول المشاركون عدداً من المحاور المهمة، منها حماية الطفل في الفضاء السيبراني، والشراكات المؤسسية لحماية الطفل في الفضاء السيبراني بدولة الإمارات، وحماية المرأة في الفضاء السيبراني.

واستضافت الجلسات مجموعة من الخبراء والمختصين على المستويين المحلي والعالمي، الذين بدورهم ناقشوا أهمية حماية المجتمع من الجرائم الإلكترونية في الفضاء السيبراني، من خلال الحوكمة، وتعزيز جودة الحياة الرقمية، والتعاون بين المؤسسات الوطنية، والتعاون الدولي لرفع الوعي بتحديات الأمن السيبراني، والممارسات الصحية والسليمة للتعامل مع هذه التحديات العابرة للحدود.

وشهد المعرض الدولي للأمن الوطني ودرء المخاطر «آيسنار أبوظبي 2024»، العديد من تجارب المحاكاة والفعاليات والتقنيات الرائدة، التي وفرتها منصة مركز الأمن السيبراني المبتكرة لمجلس الأمن السيبراني في دولة الإمارات.

وأسهم مركز الأمن السيبراني، في توفير مساحة تثقيفية وتوعوية حول تهديدات الأمن السيبراني، حيث سلط الضوء على القصص الناجحة للأمن السيبراني، إضافة إلى استضافة مسابقة الأمن السيبراني، الأمر الذي يعكس الأهمية المتزايدة للأمن السيبراني في مشهد الأمن الوطني والتهديدات المتطورة في يومنا الحاضر.

وخلال معرض آيسنار أبوظبي 2024، نجح مركز الأمن السيبراني في تحقيق رقم قياسي عالمي جديد في موسوعة غينيس، من خلال تنفيذ أكبر نموذج محاكاة للتهديدات السيبرانية وكيفية مواجهتها، في إنجاز يواكب رؤية «نحن الإمارات 2031» التي تهدف إلى بناء مجتمع مترابط وفعّال قادر على مواكبة التطورات العالمية في مختلف المجالات.

وعلى مدار أيام معرض آيسنار أبوظبي 2024، استضاف مركز الأمن السيبراني مجموعة من الأنشطة، منها تحدي «التقاط العلم»، وهو عبارة عن مسابقة لمجلس الأمن السيبراني في دولة الإمارات وبالتعاون مع CTF.ae، تم تصميمها لتقييم مهارات الأمن السيبراني ومستوى وعي المشاركين، وخلال التحدي أدى المشاركون 10 مهام متعلقة بالأمن السيبراني، بما في ذلك اختراق الذكاء الاصطناعي، والتشفير، وتحديات البرمجة الأخرى، وقد شارك الطلبة والمهنيون الشباب في هذا التحدي، وكان أصغر مشارك يبلغ 14 عاماً.

وخلال اليوم الثالث من معرض آيسنار أبوظبي 2024، تم الإعلان عن نتائج المسابقة التي انتهت بفوز محمد العريمي بالمركز الأول، فيما جاء في المركز الثاني محمد المحيربي، وفي المركز الثالث عبدالمؤمن، الذين أظهروا مستويات متقدمة في المهارات السيبرانية، وتواكب هذه المسابقة أهداف المجلس في تطوير استراتيجية شاملة وبنية تحتية إلكترونية قوية في دولة الإمارات. وشهد مركز الأمن السيبراني خلال المعرض، توقيع العديد من مذكرات التفاهم بين مجلس الإمارات للأمن السيبراني، والمؤسسات الحكومية والشركات، بما في ذلك اتحاد الإمارات لكرة القدم، وهنا اتفق الطرفان على نشر الوعي بقضايا الأمن السيبراني في القطاع الرياضي، وتعزيز حماية القطاعات المختلفة في الدولة من أنواع الهجمات السيبرانية المختلفة.

وقدّم مركز شرطة الإنتربول الدولي فعاليات عدة على مدار أيام المعرض كمحور للتعاون وتبادل المعرفة والابتكار في إنفاذ القانون العالمي، وشارك الحاضرون في جلسات وعروض تفاعلية، مع إتاحة الفرصة للتواصل مع محترفي إنفاذ القانون الرائدين من حول العالم.

• المعرض قدّم على مدى ثلاثة أيام أحدث الابتكارات الشرطية، وناقش تهديدات الأمن السيبراني.

المصدر: الإمارات اليوم

amazon.ae

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى