Connect with us

أخبار الإمارات

200 طالب من 24 دولة يشاركون في الهاكاثون الدولية لإفادة المجتمع

تستقطب النسخة الحادية عشر من مسابقة الهاكاثون الدولية السنوية لإفادة المجتمع في العالم العربي التي تستضيفها جامعة نيويورك أبوظبي خلال الفترة من 27 إلى 30 أبريل الجاري أكثر من 200 طالب من 24 دولة.

وتركز المسابقة على مفهوم الاستدامة باعتباره الموضوع الرئيسي وتهدف إلى تطوير حلول مبتكرة بالاستفادة من تقنيات الحوسبة الكمومية لمواجهة التحديات المتعلقة بأهداف الأمم المتحدة للتنمية المستدامة.

Advertisement

وتغطي مسابقة الهاكاثون عدداً من القطاعات المختلفة، بما في ذلك الصحة والتعليم والسينما والموسيقى والأعمال والعلوم، وتشهد المسابقة في نسختها الحالية مشاركة مجموعة من الشخصيات العالمية الرائدة، بمن فيهم أساتذة علوم حاسوب مشهورين على المستوى الدولي ومؤسسي شركات ناشئة ناجحة ومتخصصين في مجال التكنولوجيا وأصحاب رؤوس الأموال في جامعة نيويورك أبوظبي، لتوجيه فرقٍ من طلاب علوم الحاسوب الموهوبين من جميع أنحاء العالم؛ ومعظمهم من العالم العربي، لابتكار تطبيقات الويب والهاتف الذكي التي تخدم المجتمع.

ويحظى الطلبة المشاركون بفرصة استثنائية لاكتساب الممارسات الأساسية في تقنيات الحوسبة الكمومية والأجهزة الكمومية فضلاً عن تطوير البرمجيات، تحت إشراف 51 من الخبراء الرائدين عالمياً في القطاع والأوساط الأكاديمية.

كما تتيح المسابقة للطلبة اكتشاف حلول الحوسبة الكمومية لمجموعة واسعة من المشاريع المليئة بالتحديات، بدءاً من تقنيات تعلُّم الآلة والذكاء الاصطناعي، ومروراً بعمليات المحاكاة الفيزيائية المعقدة وعلوم الكيمياء والحاسوب والرعاية الصحية والرياضات، ووصولاً إلى تقنيات اللعب عبر الإنترنت ومفاهيم الأمن والعلوم الاجتماعية والأعمال الفنية التي تنم إنشاؤها باستخدام تقنيات الحوسبة الكمومية.

Advertisement

وتوفر المسابقة رؤى واضحة فيما يخص جميع مراحل تأسيس شركة تقنية ناشئة، إلى جانب فتح أبواب التعاون على مشروع عالمي مستقبلاً، وإطلاق شركات ناشئة وإجراء البحوث الأكاديمية، بينما يتولى خبراء من مؤسسات رائدة على مستوى العالم، مثل معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا والمعهد الفدرالي للتكنولوجيا وجامعة ستانفورد، مهمة الإشراف على المشاركين وتوجيههم.

وتقام مسابقة الهاكاثون الدولية السنوية لإفادة المجتمع بدعم من كبار خبراء تقنيات الحوسبة الكمومية في القطاع والأوساط الأكاديمية حول العالم، بما في ذلك مركز الأنظمة الكمية والطوبوغرافية في جامعة نيويورك أبوظبي، ومعهد الابتكار التكنولوجي، ومؤسسة جنيف الرائدة للعلوم والدبلوماسية، والمركز الكمومي في المعهد الفدرالي للتكنولوجيا في زيوريخ، ومعهد علوم وتكنولوجيا الكم بجامعة كالجاري، وفعالية معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا آي كيو يو هاك، وجمعية كيو وورلد، إلى جانب خبراء من شركات الأعمال التجارية العالمية، بما في ذلك آي بي إم العالمية وكيو برايد وإن آي أي دبليو.

وقالت البروفيسورة سناء عودة، عضو هيئة التدريس وأستاذة علوم الحاسوب في جامعة نيويورك أبوظبي رئيسة اللجنة المنظمة للمسابقة: “يشكل موضوع مسابقة الهاكاثون لعام 2023 المتمثل في إيجاد حلول للمشاكل الصعبة المتعلقة بأهداف الأمم المتحدة للتنمية المستدامة باستخدام تقنيات الحوسبة الكمية دليلاً واضحاً على التزامنا بالمساهمة في تعزيز النمو المستدام في الدولة والمنطقة ومختلف أنحاء العالم وضمان مستقبل مستدام، ويأتي انسجاماً مع إعلان عام 2023 عاماً للاستدامة في دولة الإمارات ومشاركتنا في شبكة المناخ الجامعية في مؤتمر الدول الأطراف كوب28”.

Advertisement

وأضافت: “يعكس مستوى الشراكات والخبراء المشاركين هذا العام المكانة التي اكتسبتها الفعالية على مستوى العالم ، وبالإضافة إلى دورنا الجديد في شبكة المناخ الجامعية في مؤتمر الدول الأطراف، نثق بأن مسابقة الهاكاثون الدولية توفر فرصة مميزة للتعاون مع الشباب الذين يمثلون قادة المستقبل في مجال المناخ، لعرض إمكانات وقدرات التكنولوجيا والحوسبة الكمية لإيجاد حلول للتحديات التي تواجه الاستدامة”.

وتابعت: “وفرت الفعالية منصة مميزة للمشاركين السابقين للانطلاق في مساراتهم المهنية المختلفة، حيث حصل بعضهم على منح دراسية وحصل آخرون على وظائف أو قاموا بإطلاق شركاتهم الناشئة الخاصة”.

Advertisement


تابعوا آخر أخبارنا المحلية والرياضية وآخر المستجدات السياسية والإقتصادية عبر Google news

Share
طباعة




Advertisement

المصدر: الإمارات اليوم

Advertisement
Continue Reading
Advertisement
Click to comment

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *