أخبارأخبار الإمارات

موانئ دبي العالمية «الشريك الاستراتيجي» لمنتدى الإعلام العربي

  • سلطان بن سليم: الإعلام يحدث تغييرات إيجابية لازدهار المنطقة
  • توجهات دبي ترسخ الحوار البنّاء حول عدد من القطاعات الحيوية
  • منى المرّي: دبي تعمل بمعايير المستقبل وفق رؤية محمد بن راشد
  • الإمارة تنظر إلى الإعلام على أنه إحدى نوافذ العبور إلى المستقبل

دبي: «الخليج»

كشف نادي دبي للصحافة، في إطار استعداداته النهائية لعقد الدورة الثانية والعشرين لمنتدى الإعلام العربي، المُقام برعاية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، عن تعاونه مع مجموعة موانئ دبي العالمية، بصفته الشريك الاستراتيجي للحدث الإعلامي الأبرز على مستوى المنطقة العربية، والذي سيتم تنظيمه هذا العام، بمشاركة لافتة على مستوى رؤساء مجلس الوزراء والخارجية والإعلام، ونخبة من المفكرين، والكتّاب، وصنّاع القرار الإعلامي في المنطقة، والمسؤولين في كبرى المؤسسات الإعلامية، العربية والعالمية، وأكثر من 3000 شخصية من أبرز الإعلاميين والصحفيين، وصُنّاع المحتوى في المنطقة العربية، والعالم.

تعزيز الحوار الإعلامي

وبهذه المناسبة، قال سلطان أحمد بن سليّم، رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لمجموعة موانئ دبي العالمية: «يسعدنا تجديد شراكتنا مع نادي دبي للصحافة من خلال النسخة الثانية والعشرين لمنتدى الإعلام العربي؛ حيث تعكس تلك الشراكة ثقة مجموعة موانئ دبي العالمية بدور الإعلام المتنامي في إحداث تغييرات إيجابية، تعزز التطور، وتحقق الازدهار في المنطقة، كما تنسجم هذه الشراكة مع توجهات إمارة دبي نحو ترسيخ الحوار الهادف والبناء حول عدد من القطاعات الحيوية».

وأضاف: «منذ انطلاقته قبل أكثر من عقدين، أثبت المنتدى جدارته كمنصة لتبادل الخبرات حول المواضيع الحيوية التي تشغل الرأي العام في المنطقة، والعالم، والمساهمة بالتالي في بناء خطة تفاهم حول أولويات العمل الإعلامي المشترك».

شراكة نموذجية

من جهتها، أثنت منى غانم المرّي، نائب الرئيس والعضو المنتدب لمجلس دبي للإعلام، رئيسة نادي دبي للصحافة، على النموذج المُلهِم الذي تحرص «مجموعة موانئ دبي العالمية» على تقديمه كمؤسسة وطنية تمتد أعمالها لتغطي مواقع مختلفة في قارات العالم، وتعي قيمة الإعلام وأثره في المجتمع على كل المستويات، بما في ذلك حركة الاقتصاد والتجارة، وتبادر إلى دعم الجهود الرامية إلى تعزيز تنافسية قطاع شديد القرب من الناس والتأثير في حياتهم، إذ يتجلى وعي موانئ دبي العالمية في حرصها على أن تكون في مقدمة داعمي منتدى الإعلام العربي كالشريك الاستراتيجي للحدث، بما لهذه الشراكة من دلالات وأثر كبير في إنجاح أهدافه.

وقالت: «دبي تعمل بمعايير المستقبل وفق رؤية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، وتنظر إلى قطاع الإعلام على أنه إحدى نوافذ العبور إلى المستقبل. ولا شك في أن وعي مؤسساتنا الوطنية بقيمة وتأثير هذا القطاع، وما يتبعه من جهود لدعم تطويره، يفتح آفاقاً جديدة للنهوض بقدرات الإعلام العربي، وتمكينه من مواكبة التحولات الإعلامية الناشئة في العالم».

رؤية مشتركة

من جانبها، قالت مريم الملا، رئيس قسم الشراكات والعلاقات الإعلامية في نادي دبي للصحافة، يعكس اتفاق الشراكة بين «موانئ دبي العالمية» و«نادي دبي للصحافة»، اتساق الجهود لدى الطرفين في ضمان كل مقومات النجاح والتميز للمنتدى الذي يستقطب سنوياً أكثر من 3000 من القائمين على العمل الإعلامي، من مختلف أنحاء العالم العربي، وكذلك من الإعلاميين العرب المقيمين في مناطق مختلفة من العالم.

وأضافت: «تضطلع «موانئ دبي العالمية» بدور محوري في دعم التجارة العالمية بتنوع عملياتها ضمن عدة قطاعات مترابطة، من الموانئ والمحطات البحرية والبرية والخدمات البحرية واللوجستية والخدمات المساندة، وكذلك الحلول التجارية القائمة على التكنولوجيا».

جدير بالذكر، أن منتدى الإعلام العربي سينطلق على مدار ثلاثة أيام، بدءاً من 27 وحتى 29 مايو/ أيار الجاري، حيث يعقد المنتدى في يومه الأول فعاليات الدورة الثانية لمنتدى الإعلام العربي للشباب، واليوم الثاني الموافق 28 مايو فعاليات الدورة الثانية والعشرين لمنتدى الإعلام العربي، واليوم الثالث الموافق 29 مايو فعاليات الدورة الرابعة لقمة رواد التواصل الاجتماعي العرب، حيث تشكل أعمال المنتدى هذا العام مهرجاناً إعلامياً موسعاً كأكبر تجمع سنوي للإعلام العربي على مستوى المنطقة، والعالم، حيث يعقد بحضور ومشاركة نخبة من الإعلاميين وصناع القرار والمُفكّرين والكتّاب في المنطقة العربية والعربي، إذ يشكّل المنتدى منصة عربية رائدة لتبادل الخبرات والمعارف والأفكار التي تسهم في استشراف مستقبل الإعلام العربي.

ويضم المنتدى مجموعة كبيرة الجلسات النقاشية والحوارية، والندوات، وورش العمل التي تركز في مجملها على أحدث الاتجاهات الإعلامية، وسبل تطوير الإعلام العربي وكل ما يتطلبه من حلول مبتكرة لاستباق التحديات والمتغيّرات العالمية.

المصدر: صحيفة الخليج

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى