محطات

مربية أطفال صينية تتعرض لخداع والدين.. تركاها مع الطفل وهربا بأموالها

تعرضت مربية أطفال في الصين لعملية خداع واحتيال على يد والدين، استعانا بخدماتها في شهر نوفمبر 2023، للاعتناء برضيع زعما أنه ابنهما، قبل أن يتركاها مع الطفل ويهربان بأموالها.

وعملت المربية دون الحصول على راتبها الشهري الذي تبلغ قيمته 7 آلاف يوان (ألف دولار)، في منزل العائلة التي كانت تعيش بمقاطعة هيلونغجيانغ، قبل أن يفاجئها الوالدان أنهما ورثا ثروة طائلة من خطيب سابق لجدة الطفل.

وقالت المربية التي لم يتم الكشف عن اسمها الكامل والاكتفاء بذكر اسم عائلتها «يو»، في تصريحات لوسائل الإعلام الصينية، إنها لم تصدق في البداية أن ترث والدة الطفل ثروة طائلة عن شخص كل علاقتها به أنه كان على علاقة عاطفية مع والدتها قبل فترة، لكنّ الزوجين أظهرا لها صوراً لوثائق تؤكد صحة مزاعمهما، من بينها مجوهرات وأحد الفنادق، وفقاً لصحيفة ساوث تشاينا مورنينج بوست.

وأبلغ الزوجان المربية بأنهما مضطران للسفر إلى مدينة تيانجين لتسلم ثروتهما، لكنهما بحاجة للمال، وهو ما دفعها لجمع مدخراتها والحصول على مبلغ مالي من شقيقها.

وأكدت المربية أن الزوجين يدينان لها بمبلغ 110 ألف يوان (15 ألف دولار) وأنهما سافرا في شهر مارس، ولم تتمكن من التواصل معهما عبر الهاتف حتى الآن، فيما وجدت نفسها عالقة مع الرضيع الذي أصبحت مسؤولة عن إطعامه والإنفاق عليه.

وتأكدت المربية أنها تعرضت للاحتيال حين حصلت على رقم الفندق الذي قالت الأم إنها ورثته عن خطيب والدتها السابق، واتصلت به، لتكتشف من الموظفين عدم معرفتهم باسم الشخص الذي تذكره كمالك للمكان.

وأصبحت قصة المربية الصينية متداولة عبر منصات التواصل الاجتماعي في الصين، حيث طالبها الكثيرون بإبلاغ الشرطة خاصة أن من ينفذان عملية احتيال مماثلة من الوارد ألا يكونا والدي الطفل.

المصدر: صحيفة الخليج

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى