محطات

قلب البعض في خطر.. الصيام المتقطع لا يناسب الجميع

amazon.ae

لسنوات، استخدم الناس الصيام المتقطع لخسارة الوزن غير المرغوب فيه، بينما يصوم آخرون لأسباب دينية. ويعد النظام الغذائي الشائع آمناً بشكل عام، لكن بعض الدراسات تشير إلى أن تناول الطعام المحدود بالوقت قد يسبب مشاكل في القلب.
وقال د. فرانسيسكو لوبيز جيمينيز، طبيب القلب في مايو كلينك: «إن هذا النوع من الأنظمة الغذائية لا يناسب الجميع».
وهناك طرق عدة للقيام بالصيام المتقطع، ومنها الطريقة 16:8 الشائعة، والتي تتضمن تناول الطعام خلال فترة ثماني ساعات يومياً، حيث يقوم العديد من أخصائيي الحميات بذلك عن طريق تخطي وجبة الإفطار.
وقال جيمينيز: «أصبح هذا الأمر شائعاً بالفعل لأن الدراسات التي أجريت على ذباب الفاكهة أظهرت أنه عند تقييد السعرات الحرارية، سيعيش الذباب بالفعل لفترة أطول».
واتباع نظام غذائي مقيد بالوقت يمكن أن يعزز فقدان الوزن، ويحسن حساسية الأنسولين، ويقلل الالتهاب، ومع ذلك، تظهر بعض الأبحاث أن هذه الممارسة يمكن أن تزيد من مخاطر القلب والأوعية الدموية.
ويوضح د. لوبيز جيمينيز، أن الدراسة الحديثة أظهرت الأشخاص الذين يمارسون الصيام المتقطع هم أكثر عرضة للوفاة بسبب أمراض القلب أو الموت بشكل عام بمقدار الضعف مقارنة بأولئك الذين لا يمارسون ذلك والأسباب الكامنة وراء عوامل الخطر غير واضحة، وقبل تجربة الصيام المتقطع يجب مراجعة الأطباء.
طرق الصيام المتقطع الثلاث الأكثر شعبية هي: صيام يوم بديل، وطريقة صيام (2-5) تناول الطعام بشكل طبيعي لمدة خمسة أيام وتقييد السعرات الحرارية لمدة يومين، والصيام اليومي المحدود بالوقت.

https://tinyurl.com/3jea2u38

المصدر: صحيفة الخليج

amazon.ae

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى