أخبارالأخبار العالمية

قاض في المحكمة العليا الأمريكية يرفض اتهامه بتلقي هدايا سخية

واشنطن – أ ف ب

رفض القاضي في المحكمة العليا الأمريكية كلارنس توماس اتهامه، بتلقي هدايا سخية من ملياردير جمهوري وخضوعه تالياً للتدقيق، واصفاً الانتقادات التي تعرض لها بأنها «أكاذيب»، بحسب وسائل إعلام أمريكية.

ونقلت صحيفة «نيويورك تايمز» عن توماس قوله الجمعة، خلال مؤتمر قضائي في ولاية ألاباما الجنوبية: «كان هناك بالتأكيد كثير من السلبية في حياتنا، أنا وزوجتي، خلال السنوات القليلة الماضية، لكننا اخترنا عدم التركيز عليها».

وبات توماس، المحافظ والقاضي الأطول خدمة في المحكمة، موضع جدل منذ نشر معلومات العام الماضي، مفادها بأنه قام برحلة دفع ثمنها المتبرع الجمهوري وقطب العقارات هارلان كرو. كما واجه دعوات للتنحي عن قضايا تتعلق بانتخابات 2020 بسبب تورط زوجته في جهود عرقلة فوز جو بايدن.

ونقلت «واشنطن بوست» عن توماس قوله: «ما ستجده في واشنطن، أن الناس يفتخرون بكونهم فظيعين»، موضحاً أنه مكان بشع. وشدد على أنه وزوجته يحاولان تجاهل منتقديهما والتركيز على الإيجابيات. ونقلت الصحيفة عن القاضي قوله: «لا يمكنك منع الناس من فعل أشياء فظيعة أو قول أشياء فظيعة».

العام الماضي، كشف موقع «برو بابليكا»، أن توماس قَبِل هدايا باهظة بينها رحلات بحريّة على متن يخت ضخم وأخرى بطائرة خاصّة على نفقة ملياردير محافظ، ما أثار جدلاً. وذكر الموقع الإعلامي أنه شارك في رحلة إلى إندونيسيا يرجح أنها كلفت نحو نصف مليون دولار.

المصدر: صحيفة الخليج

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى