أخبارأخبار الإمارات

«علَم الإمارات» يرافق الرميثي في ثاني مهمة لمحاكاة الفضاء

دبي: يمامة بدوان

أكد الدكتور شريف الرميثي، عضو طاقم المحاكاة ضمن ثاني دراسة في برنامج الإمارات لمحاكاة الفضاء، أن علَم دولة الإمارات سيرافقه في مهمته داخل مجمع «هيرا» التابع لوكالة «ناسا»، بالإضافة إلى علَم جامعة إمبري ريدل للطيران، الحاصل منها على درجة البكالوريوس في هندسة الطيران، و3 درجات ماجستير في إدارة الطيران والفضاء، وأنظمة السلامة، والعمليات الفضائية، ودرجة الدكتوراه في الطيران، وذلك ضمن مقتنيات حقيبته الخاصة بالمهمة، إلى جانب متعلقات شخصية، كالملابس وصور لأفراد العائلة وبعض الكتب لمطالعتها خلال أوقات الفراغ.

وأضاف في رده على «الخليج»، أن العزل لمدة 45 يوماً يمثل تحدياً وجزءاً أساسياً في مهمات الفضاء الطويلة، حيث تم إعداده ضمن سلسلة من التدريبات، التي تعزز لديه الاستعداد النفسي والذهني قبل المهمة، كما أنه خاض تدريبات لمدة أسبوعين ماضيين، شملت جميع السيناريوهات التي قد يواجهها الطاقم، وتعلم كيفية التعامل مع العزلة، والعيش في مساحة محدودة، والتفاعل مع طاقم عمل من جنسيات مختلفة، كما أن الدعم النفسي من فريق المهمة وتدريبات التأقلم، تلعب دوراً كبيراً في التحضير للمهمة.

جاء ذلك في مؤتمر صحفي عن بُعد، نظّمه مركز محمد بن راشد للفضاء، بمشاركة المهندس عدنان الريس، مساعد المدير العام للعمليات الفضائية والاستكشاف في المركز.

وقال إن جميع أفراد الطاقم، الذي يضم إلى جانبه، كلاً من جيسون لي، وستيفاني نافارو، وبايومي ويجيسيكارا، سيقوم بالدراسات والأبحاث العلمية ذاتها، بشكل جماعي وفردي، كذلك صيانة المجمع ودراسة صخور المريخ، مشيراً إلى شغفه الكبير في إنجاز التجارب التي تساعد في فهم كيفية تكيف أفراد الطاقم مع العزلة والحبس وظروف العمل التي سيواجهها الرواد، خلال مهام رحلات الفضاء المستقبلية في مساحات محدودة، حيث أشعر بالحماس للبدء في محاكاة المشي على كوكب المريخ، عبر تقنيات الواقع الافتراضي، بتغطية الرأس لتوفير صورة بانورامية للمريخ، وهو ما يساعد الرواد في تطوير مهاراتهم في الملاحة الفضائية، ما يوفر فرصة فريدة للدراسات والاستراتيجيات في بيئة تحاكي التحديات، التي من المتوقع أن يواجهها الرواد على الكوكب الأحمر في مهمات مستقبلية.

بدوره، أوضح عدنان الريس في رده ل «الخليج» أن تحضيرات الانطلاق في المهمة ستبدأ اليوم «الجمعة» في تمام 4:20 دقيقة مساء بتوقيت مدينة هيوستن في «ناسا»، أي في تمام 12:20 بعد منتصف الليل بالتوقيت المحلي لدولة الإمارات، كما أن هذه المهمة عبارة عن 4 مراحل، وكل مرحلة عبارة عن 45 يوماً، حيث أنجزت المرحلة الأولى في 11 مارس الماضي، ونستعد اليوم للانطلاق في المهمة من خلال المرحلة الثانية، التي ستستمر حتى 24 يونيو المقبل.

المصدر: صحيفة الخليج

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى