محطات

طيار يؤخر رحلة لشراء بيتزا

إعداد: محمد عزالدين

أصيب ركاب على متن رحلة تابعة لخطوط طيران «إيزي جيت» البريطانية، المتوجهة من لشبونة إلى مانشستر، بالذهول عندما أخبرهم الطيار أن سبب تأخر إقلاع الرحلة، كان بسبب ذهابه لشراء بيتزا لطاقمه.

وقال الطيار للركاب عبر مكبر الصوت: «لم أرغب في أن يتناول طاقمي ساندوتشات، لذلك اضطررت إلى العودة إلى المحطة للحصول على طعام أفضل لهم، الأمر الذي تطلب مني الخضوع إلى إجراء الفحص الأمني مرة أخرى، وفحص جواز السفر، وعندما طلبت منهم السماح لي بتخطي قائمة الانتظار لشراء شيء للطاقم، لأن الركاب سبق وصعدوا الطائرة، إلا انهم لم يقبلوا، لذلك اضطررت إلى الوقوف في طابور به 100 شخص، وأشكركم على صبركم».

وقال الراكب الذي وثق إعلان الطيار، إنه تأخر في رحلة إيزي جيت من لشبونة إلى مانشستر لأن الطائرة لم يكن بها طعام ساخن، فضلاً عن أن الرحلة عانت بالفعل سلسلة من النكبات قبل صعودهم على متنها.

وتابع، «ألغيت الرحلة الأولى التي كان من المقرر أن تنقلنا إلى مانشستر في يوم المغادرة، ما أدى إلى فوضى عارمة في مطار لشبونة، وخصصت لنا رحلة بديلة لتنقلنا إلى الوطن، ولكن المشاكل لم تنته عند هذا الحد، إذ تأخرت الرحلة إلى ما بعد الساعة 4 مساءً بسبب عدم وجود أي طاقم متاح للحضور، وعندما وصل الطاقم وصعدنا الطائرة، أعلن الطاقم أنه سيكون هناك المزيد من التأخير للحصول على بعض الطعام للطاقم».

وأردف، «في هذه المرحلة، قرر الطيار الذهاب بنفسه والحصول على بعض الطعام وتأخير الرحلة أكثر، واضطررنا للانتظار أكثر من ساعة، وخلال هذه الفترة لم يتمكن أحد من الحصول على أي طعام، أو حتى دخول المرحاض، ولم تقدم لنا أي مشروبات».

وأضاف، «كان من الأفضل السماح لنا بالبقاء في صالة المطار قبل الصعود إلى الطائرة، بينما يؤمن الطاقم احتياجاتهم من الطعام، فقد أدى ذلك إلى هبوط الطائرة في مانشستر متأخرة ساعتين و50 دقيقة، و4 ساعات و29 دقيقة من زمن الوصول الأصلي».

المصدر: صحيفة الخليج

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى