أخبارأخبار الإمارات

شرطة دبي تكرم شاباً عثر على مُقتنى ثمين بشاطئ جميرا وسلّمه

كرّم المقدم محمد عبد الرحمن نائب مدير إدارة الشرطة السياحية بالوكالة في الإدارة العامة للتحريات والمباحث الجنائية بشرطة دبي الشاب محمد أمير محمد، الذي عثر على مُقتنى ثمين على شاطئ جميرا، وحرص على تسليمه إلى الشرطة السياحية لتوصيله إلى صاحبه.

وأكد المقدم محمد عبد الرحمن أن تكريم الشاب يأتي لأمانته، مشيراً إلى أن شرطة دبي تحرص دائماً على تكريم أفراد المجتمع لأمانتهم وحرصهم على تسليم المعثورات من أجل تسليمها لأصحابهم، وهو ما يعكس الصورة الإيجابية عن الأمن والأمان في مجتمع دولة الإمارات.

ودعا المقدم محمد عبد الرحمن أفراد المجتمع إلى اتخاذ الشاب محمد أمير محمد قدوةً ومثالاً للصدق والأمانة، ومنوهاً في الوقت ذاته إلى إمكانية استفادة أفراد المجتمع من خدمة المفقودات والمعثورات الذكية المتوفرة في مراكز الشرطة الذكية “SPS” على الشواطئ، في تسليم المعثورات التي يجدونها، بما يُسهل عملية تسليمها إلى أصحابها بعد إبلاغهم عن فقدانها.

من جانبه، تقدم الشاب محمد بالشكر إلى القيادة العامة لشرطة دبي على مبادرتها بتكريمه، مشيراً إلى أن التكريم يعتبر حافزاً للجميع بأهمية الحرص على الأمانة وإعادتها لأصحابها.

وأشادت إدارة الشرطة السياحية في الإدارة العامة للتحريات والمباحث الجنائية في شرطة دبي بحرص أفراد المجتمع والسياح والزوار على تسليمها العديد من المقتنيات التي عثروا عليها على الشواطئ من أجل إعادتها إلى أصحابها، مبينةً أن هذا التصرف المجتمعي العام يعكس مستوى الأمانة العالي والأمن والأمان في إمارة دبي.

وبينت إدارة الشرطة السياحية أنها تسلمت العديد من المُقتنيات المفقودة على الشواطئ بعد العثور عليها من قبل أفراد المجتمع ومنها مبالغ مالية، وساعات ثمينة، ومجوهرات، ومحافظ، وهواتف نقالة، وغيرها، وهو ما يدل على الوعي المجتمعي العام في تسليم المعثورات من أجل إسعاد أصحابها عبر إعادتها لهم.

المصدر: صحيفة الخليج

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى