محطات

سوق السفر العربي منصة مثالية لدعم قطاع الضيافة

أكد «البندر روتانا»، فندق الخمس نجوم ذو الواجهة البحرية، أن معرض سوق السفر العربي ATM، الذي شارك فيه حوالي 2300 عارض هذا العام، بمثابة منصة مثالية لقطاع الضيافة في دبي.
وقال أيمن عاشور، المدير العام لمجموعة «البندر روتانا» و«أرجان من روتانا»: إن سوق السفر العربي يعد منصة انطلاق لقطاع السفر والسياحة وللمستثمرين المحليين والعالميين.
وأشار إلى أنه التقى بالشركاء الرئيسيين خلال المعرض وناقش معهم معلومات مهمة وتجاذبوا أطراف الحديث عن الباقات الجديدة والأسعار التنافسية الهادفة إلى جذب انتباه العملاء والمجموعات السياحية لزيارة مدينة دبي وفندق البندر روتانا.
كذلك، قدمت شركة البندر روتانا جوائز تقديرية لأفضل منظمي الرحلات السياحية والشركاء المنتجين كتقدير لهم والتزام منها على المدى الطويل.
واستقبلت دبي عبر مطارها الدولي 5,18 مليون زائر دولي خلال الأشهر الثلاثة الأولى من العام 2024، لتحقق بذلك زيادة 11 في المائة عن الربع الأول من العام 2023.
وبحسب دائرة دبي للاقتصاد والسياحة، فإن غالبية السياح الوافدين إلى دبي والبالغ عددهم 1,138 مليون زائر من أسواق أوروبا الغربية، يليهم من حيث العدد 869,000 زائراً من جنوب آسيا.
وتشير الإحصاءات إلى أنه تم تسجيل حوالي 817,000 زائراً من دول رابطة الدول المستقلة وأوروبا الشرقية، و605,000 من منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، و664,000 من منطقة دول مجلس التعاون الخليجي، و344,000 من الأمريكتين.
وبذا يحتفظ مطار دبي الدولي بلقبه باعتباره المركز الدولي الأكثر ازدحاماً في العالم للعام العاشر على التوالي، وفقاً لتقرير مجلس المطارات الدولي، حيث استقبل 86,9 مليون مسافراً في العام 2023، ومن المتوقع أن يزيح المجلس الستار عن أرقام الربع الأول من العام 2024 في وقت ما في الأيام المقبلة.
وأكد عاشور أن الشركاء هم المفتاح الرئيسي لنمو أعمال «البندر روتانا»، مضيفاً أنهم أطلقوا مؤخراً حملة ترويجية استراتيجية عبر ثلاثة أسواق أوروبية رئيسية وهي فرنسا وبلجيكا وهولندا، بهدف تعزيز الشراكات والترويج لدبي كوجهة رئيسية للمسافرين ومحبي السفر والرحلات الأوروبيين.
وأضاف عاشور أنه خلال جولته في فرنسا وبلجيكا وهولندا، التقى مندوبين عن وكالات السفر رفيعة المستوى ومنظمي المجموعات لتعزيز التدفقات السياحية إلى دبي.

المصدر: صحيفة الخليج

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى