أخبار الإمارات

رجل واحد يتسبب بقتل 40 ألف سمكة

اعترف رجل من ولاية أوهايو الأميركية بأنه مذنب بقتل أكثر من 40 ألف سمكة بعد إلقاء مواد خطرة في نهر سيوتو.

واعترف مارك شيبرد (72 عاماً)، بأنه مذنب بانتهاك قانون المياه النظيفة عن طريق إلقاء نحو 7000 جالون من مياه الصرف الصحي التي تحتوي على ملوثات ومواد خطرة في الممر المائي بالقرب من كينتون في 17 أبريل 2021، حسبما ذكرت وزارة العدل الأميركية في بيان.

واتُهم شيبرد، من كينتون، بإغراق النهر «عن طريق الإهمال» بـ7000 جالون من مياه الصرف الصحي التي تحتوي على الأمونيا، وفقاً لوثائق المحكمة.

 وقالت وزارة العدل – حسب موقع Changing America – إن الملوثات جاءت من شركتين مملوكتين لشركة شيبرد، إذ تتخصص إحداهما في نقل المواد الخطرة.

وقال ديف يوست، المدعي العام لولاية أوهايو: «هناك طريقة صحيحة وأخرى خاطئة لممارسة الأعمال التجارية، وعندما يلوث عملك الموارد الطبيعية في ولاية أوهايو، ستتم محاسبتك». وأضاف «أنا ممتن لشركائنا العديدين الذين يعملون معاً للحفاظ على نظافة أرضنا ومياهنا وهوائنا».

وتم تنبيه السلطات إلى السمك الميت من قبل صياد في مقاطعة هاردين، حيث يُعتقد أن مياه الصرف الصحي تدفقت على بعد نحو 20 ميلاً من المكان الذي اتُهم فيه شيبرد بإلقائها.

وفي النهاية قررت إدارة الموارد الطبيعية بولاية أوهايو أن المواد الخطرة تلك قتلت 43094 سمكة، وقدرت قيمتها بنحو 22500 دولار. ومن المقرر صدور الحكم على شيبرد في 12 أغسطس المقبل.

 

المصدر: الإمارات اليوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى