الصفحة الرئيسية » أخبار العالم » رئيس جنوب إفريقيا يرفض «الحكم المسبق» على مصيره السياسي
رئيس جنوب إفريقيا يرفض «الحكم المسبق» على مصيره السياسي
أخبار العالم

رئيس جنوب إفريقيا يرفض «الحكم المسبق» على مصيره السياسي

لندن- (أ ف ب)

أعلن رئيس جنوب إفريقيا سيريل رامافوزا، الخميس، أنه لا يريد «الحكم مسبقاً» على استنتاجات تحقيق جارٍ بشأن ضلوعه المحتمل في فضيحة وتأثير ذلك على مستقبله السياسي، وذلك قبل أقل من عامين من الانتخابات الرئاسية المقبلة.

وقال في مؤتمر صحفي في لندن؛ إذ يقوم بزيارة دولة: «لندع اللجنة تضع استنتاجاتها، لا يمكننا الحكم مسبقاً».

ويعد رامافوزا ضالع في فضيحة تتعلّق بعملية سطو على مزرعة يملكها جرت في عام 2020، واتُهم بإخفاء ما حصل عن الشرطة وسلطات الضرائب، بعد العثور على مبالغ مالية مجهولة المصدر مخبّأة في الأثاث.

وندد رئيس جنوب إفريقيا بمناورة سياسية غير أنه اضطر لمواجهة هجمات متكررة بشأن هذا الموضوع مدى عدة أشهر، في وقت كان قد وعد بالقضاء على الفساد في البلاد.

ويتعيّـن على لجنة تحقيق مستقلة عينها البرلمان تقديم تقريرها قريباً، على أن يناقشه النواب أوائل كانون الأول/ديسمبر، قبل أيام من مؤتمر الحزب الحاكم الذي سيسمي مرشحه للانتخابات الرئاسية المقبلة في عام 2024.

وشدد رامافوزا، الخميس، على أن أي شكل من أشكال التكهنات (بشأن نتيجة التحقيق) هو في غير محلّه.

ولدى سؤاله عمّا إذا كان يشعر بالقلق من أن نتائج التقرير قد تُنهي ولايته، أشار إلى سيادة القانون، وإيمانه بالديمقراطية والمؤسسات في بلاده.

وخيّمت الفضيحة إلى حد ما على زيارة الدولة التي يقوم بها رامافوزا للمملكة المتحدة، وهي الأولى بعد تنصيب تشارلز الثالث ملكاً.

وأكد البلدان في هذه المناسبة، أنهما يرغبان في تعزيز شراكتهما الاقتصادية في مجال التعليم ومكافحة تغيّـر المناخ.

صحيفة الخليج

اضف تعليق

اضغط هنا لنشر تعليق