أخبارالأخبار العالمية

دعوة أممية إلى وضع حد لسفك دماء الفلسطينيين في الضفة

amazon.ae

دعا مفوض الأمم المتحدة السامي لحقوق الإنسان فولكر تورك إلى وضع حد ل«سفك الدماء غير المسبوق» في الضفة الغربية المحتلة، معتبراً أن مقتل أكثر من 500 فلسطيني هناك منذ السابع من تشرين الأول/ أكتوبر «غير منطقي»، فيما كشف وزير الجيش الإسرائيلي يوآف غالانت، أمس الثلاثاء، خلال تقييمه للأوضاع الميدانية قرب طولكرم، أنه يتم إنشاء قوات تدخل سريع تعتمد على سكان المستوطنات للتدخل بأي حادث قد يتطور بالضفة، وذلك بعد وقت قصير من قتل فلسطينيين قرب طولكرم.

وأكد تورك مقتل 505 فلسطينيين في الضفة الغربية بأيدي الجيش الإسرائيلي ومستوطنين منذ اندلعت الحرب في غزة قبل نحو ثمانية أشهر. وتحدّث مسؤولون فلسطينيون عن حصيلة بلغت 523 شخصاً على الأقل.

وأشار إلى أن 24 إسرائيلياً بينهم ثمانية جنود قتلوا في الفترة ذاتها في مواجهات أو هجمات مفترضة شنها فلسطينيون من الضفة الغربية. وقال تورك في بيان «كما لو أن الأحداث المأساوية التي وقعت في إسرائيل ومن ثم في غزة على مدى الأشهر الثمانية الماضية ليست كافية، يتعرّض سكان الضفة الغربية المحتلة يوماً بعد يوم لسفك الدماء بشكل غير مسبوق».

وأضاف «من غير المنطقي إطلاقاً أن يُحصَد هذا العدد الكبير من الأرواح بهذه الطريقة الوحشية». وشدد تورك على أن «القتل والتدمير والانتهاكات الواسعة النطاق لحقوق الإنسان غير مقبولة، ويجب أن تتوقف فوراً».

من جهة أخرى، قال غالانت «لقد قمت هذا الصباح بزيارة خط التماس الغربي في منطقة جنين وطولكرم برفقة قائد قيادة الجبهة الداخلية وقائد فرقة الضفة الغربية وقادة الوحدات». وأشار إلى أنه «خلال الزيارة ظهرت الحاجة إلى وجود قوات تدخل سريع بقدرات تعتمد على سكان المستوطنات، وخريجي الوحدات القتالية في الجيش الإسرائيلي، وسنعرف كيفية تجهيزهم وتدريبهم وإتاحة الفرصة لهم للوصول والتدخل في أي حادث قد يتطور في جميع أنحاء القطاع. لقد تم بذل جهد خاص، وأصدرت تعليمات للجيش الإسرائيلي ووزارة الجيش للتحضير وإنشاء هذه القدرة».

خصم يصل إلى 50% | عروض التصفية من أمازون

في غضون ذلك، قتل شابان فلسطينيان برصاص الجيش الإسرائيلي، فجر أمس الثلاثاء، حينما كانا يوجدان داخل مركبة قرب حاجز «نيتساني عوز» (حاجز 104)، غرب طولكرم. وأكدت مصادر محليّة مقتل الشابين عبد الفتاح صلاح الدين جبارة، وأحمد مصطفى محمد رجب، وكلاهما من مخيّم طولكرم، مشيرة إلى أنه تمّ احتجاز جثمانيهما. وأفادت مصادر محليّة باقتحام القوات الإسرائيلية الحي الغربي لمدينة طولكرم، حيث تمركزت على طول الشارع المحيط بمسجد المرابطين، ونشرت القناصة في المنطقة، وفي محيط مصانع «جيشوري» غرب طولكرم.(وكالات)

المصدر: صحيفة الخليج

amazon.ae

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى