أخبارأخبار الإمارات

دارة الدكتور سلطان تستذكر إهداء وسام «الإيسيسكو»

amazon.ae

الشارقة: «الخليج»

عادت دارة الدكتور سلطان القاسمي ضمن مشروع قصة جائزة بالذاكرة إلى 16 ديسمبر من العام 1998، الذي يؤرخ إلى إهداء وسام «الإيسيسكو» لصاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، من قبل الدكتور عبد العزيز بن عثمان التويجري، مدير عام منظمة العالم الإسلامي للتربية والعلوم والثقافة، في تلك الفترة.

وتم اختيار إهداء وسام «الإيسيسكو» لشهر يونيو ضمن القطع المميزة من مجموعة مقتنيات صاحب السمو حاكم الشارقة، التي يجري تسليط الضوء عليها شهرياً في مشروع قصة جائزة.

ويأتي هذا الإهداء تقديراً من المنظمة لجهود صاحب السمو حاكم الشارقة الرائدة في مجال العمل الثقافي على الساحة العربية الإسلامية ودوره البناء في رفع شأن الثقافة في تلك المنطقة حيث أصبحت الشارقة منارة ثقافية في الوطن العربي.

خصم يصل إلى 50% | عروض التصفية من أمازون

وأشاد الدكتور التويجري بتصريحه السابق بالنهضة الثقافية التي تشهدها الشارقة بفضل جهود سموه الذي جعل الشارقة موضع إعجاب وفخر واعتزاز لأبناء الأمة العربية الإسلامية.

وأعلن الدكتور التويجري، في ذلك اليوم، عن موافقة المكتب التنفيذي لمنظمة العالم الإسلامي للتربية والعلوم والثقافة (إيسيسكو) في دورته الأخيرة على فتح مكتب إقليمي للمنظمة في الشارقة، والتجهيز له لبدء العمل في كافة مجالات المنظمة فور انعقاد المؤتمر العام السابع في نهاية عام 2000.

وجرى مناقشة قضايا العمل العربي الإسلامي المشترك في إطار المنظمة وسبل دعم مجالات العمل في نشر اللغة العربية وتعليمها، ونشر الثقافة الإسلامية البناءة وكذلك في مجال العناية بالمخطوطات الإسلامية والمكتبات ورعاية الشباب والأطفال ثقافياً وفكرياً.

المصدر: صحيفة الخليج

amazon.ae

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى