أخبارأخبار الإمارات

خلوة الذكاء الاصطناعي.. منصة لاستكشاف الحلول المستقبلية

amazon.ae

دبي: «الخليج»

أكد مسؤولون حكوميون، وخبراء من كبرى الشركات التكنولوجية العالمية، أن «خلوة الذكاء الاصطناعي» التي ستنعقد برعاية سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي، رئيس المجلس التنفيذي، رئيس مجلس أمناء مؤسسة دبي للمستقبل، الثلاثاء المقبل، في متحف المستقبل، تناقش أهمية تعزيز الشراكات بين القطاعين، الحكومي والخاص، لتوظيف تطبيقات الذكاء الاصطناعي في خدمة تطلعات البشرية، وتصميم مستقبل أفضل لكل المجتمعات.

تعد «خلوة الذكاء الاصطناعي» أكبر تجمّع من نوعه لتسريع تبنّي تطبيقات الذكاء الاصطناعي، واستخداماته، بمشاركة أكثر من 1000 من صنّاع القرار والخبراء والمسؤولين من القطاعين، الحكومي والخاص، لاستعراض أهم التوجهات والحلول والفرص المستقبلية.

وتتضمن الخلوة جلسات رئيسية وحلقات نقاشية، إضافة إلى ورش عمل، وفعاليات متنوعة تنظمها شركات تكنولوجية خاصة في منطقة 2071 بأبراج الإمارات بدبي.

خصم يصل إلى 50% | عروض التصفية من أمازون

وينظم الخلوة مركز دبي لاستخدامات الذكاء الاصطناعي، بالتعاون مع البرنامج الوطني للذكاء الاصطناعي، وهي الحدث الأول ضمن خطة دبي السنوية لتسريع تبنّي استخدامات وتطبيقات الذكاء الاصطناعي (DUB.AI)، التي تم إطلاقها في 29 إبريل/ نيسان الماضي، تنفيذاً لتوجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة، رئيس مجلس الوزراء، حاكم دبي، رعاه الله، بأن تكون إمارة دبي الأفضل والأسرع والأكثر استعداداً للمستقبل.

وأكد مطر الطاير، المفوض العام لمسار البنية التحتية والتخطيط العمراني وجودة الحياة، المدير العام ورئيس مجلس المديرين في هيئة الطرق والمواصلات، أن رؤية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد، استشرفت مبكراً التوجهات التي يشهدها العالم في الذكاء الاصطناعي والتحول الرقمي.

وأضاف أن الخلوة ستقدم منصة لمشاركة الرؤى المستقبلية، والمشاريع المبتكرة، والمساهمة في تسريع تبنّي استخدامات وتطبيقات الذكاء الاصطناعي لتحويل دبي إلى مختبر عالمي لحوكمة وتشريعات الذكاء الاصطناعي.

فيما قال هلال سعيد المري، المدير العام لدائرة الاقتصاد والسياحة بدبي: «نلتزم بتعزيز ريادة دبي العالمية في تبنّي حلول الذكاء الاصطناعي، لا سيما في ظل ما تتمتع به الإمارة من منظومة ذات مستوى عالمي مدعومة ببنية تحتية متطورة، وسياسات تستشرف المستقبل».

وأكد داوود الهاجري، مدير عام بلدية دبي، أن خلوة الذكاء الاصطناعي، تُعد مساراً محدداً لاستكشاف الفرص الواسعة التي تتيحها تقنيات الذكاء الاصطناعي، وتسريع تبينها وتوظيفها في حلول ابتكارية تخدم مختلف القطاعات.

وقال عبدالله علي بن زايد الفلاسي، مدير عام دائرة الموارد البشرية لحكومة دبي: «يشغل الذكاء الاصطناعي حيزاً كبيراً من الاهتمام مؤخراً، نظراً للقدرات المتسارعة التطور والشمولية التي يتميز بها، ومن هنا فإن الحاجة ماسة لتطوير معارف وقدرات الموظفين الحكوميين حول الاستخدامات والفرص التي ينبغي المسارعة إلى اكتشافها».

وأكدت هدى الهاشمي، مساعد وزير شؤون مجلس الوزراء لشؤون الاستراتيجية، أن خلوة الذكاء الاصطناعي منصة مهمة لاستعراض المشاريع التحولية التي توظف التقنيات المتقدمة مثل تطبيقات الذكاء الاصطناعي والبيانات، للارتقاء بأطر العمل الحكومي، وإحداث التغيير من خلال تشجيع الابتكار.

وقال مروان زين الدين، المدير التنفيذي لدى شركة «إس إيه بي» في الإمارات: «نفتخر بالمشاركة في خلوة الذكاء الاصطناعي التي تنعقد في إطار خطة دبي السنوية لتسريع تبنّي استخدامات وتطبيقات الذكاء الاصطناعي، دعماً لحراك دبي المتسارع لتبني تكنولوجيا الذكاء الاصطناعي لتصبح المدينة الأكثر استعداداً للمستقبل».

وقال نعيم يزبك، مدير عام مايكروسوفت الإمارات: «ستسهم الخلوة بتسليط الضوء على التحديات والفرص التي يوفرها الذكاء الاصطناعي. ونتطلع للتواصل خلال هذا الحدث مع جميع القادة، والمطورين، والمبتكرين، وصانعي السياسات، لوضع الاستراتيجيات والمبادرات لتسريع اعتماد الذكاء الاصطناعي وتطويره واستخدامه بطريقة آمنة ومسؤولة».

وأكد شكري عيد، مدير عام شركة «آي بي إم» في منطقة الخليج وبلاد الشام وباكستان، أن قيادة دولة الإمارات نجحت في ترسيخ ريادة الدولة عالمياً، للابتكار في مجال الذكاء الاصطناعي.

وقال محمد البلوشي، الرئيس التنفيذي لمركز «إنوفيشن هب» في مركز دبي المالي العالمي: «نسعى من خلال مشاركتنا في الخلوة إلى المشاركة الفعالة في هذا الحوار الهادف حول مستقبل الذكاء الاصطناعي، والإسهام في وضع حجر الأساس لتطوير استراتيجيات حكومية أكثر استعداداً للمستقبل».

المصدر: صحيفة الخليج

amazon.ae

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى