أخبار الإمارات

“تنمية الموارد البشرية الإماراتية” يناقش مع ممثلي 25 شركة سبل الارتقاء بالتوطين

نظم مجلس تنمية الموارد البشرية الإماراتية في دبي، بالتعاون مع مجموعة مصنعي الأغذية والمشروبات في الإمارات وضمن برنامج إشراق وبمشاركة 25 شركة من القطاع الخاص فعالية بعنوان “التوطين: الارتقاء عبر تطوير الممارسات والشراكات” بهدف تحقيق الفهم المشترك بين الجميع عن احتياجات سوق العمل والكفاءات المواطنة.

احتضن الفعالية متحف الاتحاد ضمن المبادرات التي يقوم بها مجلس تنمية الموارد البشرية في دبي لإدماج المواطنين في القطاع الخاص، بحضور عبد الله علي بن زايد الفلاسي المدير العام لدائرة الموارد البشرية في دبي نائب رئيس مجلس تنمية الموارد البشرية الإماراتية في دبي، والدكتور عيسى محمد البستكي رئيس جامعة دبي، وصالح لوتاه رئيس مجلس إدارة مجموعة مصنعي الأغذية والمشروبات في الإمارات.

وقال معالي المهندس سلطان بن سعيد المنصوري، رئيس مجلس تنمية الموارد البشرية الإماراتية في دبي، :” تكتسب تلك الفعاليات قيمتها من المشاركة الفاعلة للشركاء في القطاع الخاص والمواطنين الباحثين عن عمل والطلبة الذين أثروا الفعالية بحضورهم، ومشاركتهم النشطة والمناقشات الغنية حول تحديات وفرص التوطين في القطاع الخاص وهو ما يثري فهمنا المشترك بشكل كبير وينعكس على مبادراتنا المستقبلية”.

من جهته، نوه صالح لوتاه رئيس مجلس إدارة مجموعة مصنعي الأغذية والمشروبات في الإمارات، إلى أن الحدث عزز التفاعل المباشر بين القطاع الخاص والباحثين عن عمل والقطاع التعليمي مثل الجامعات وأوجد فهماً مشتركاً بين الجميع عن احتياجات سوق العمل والكفاءات المواطنة.

بدوره، تناول أحمد الفلاسي، مدير عام علاقات الشراكات في مجلس تنمية الموارد البشرية الإماراتية في دبي، الدور المحوري للشراكات مع القطاع الخاص في تعزيز التوطين، فيما استعرض يوسف محمد بن لاحج الفلاسي، المدير الأول للمشاريع في مجلس تنمية الموارد البشرية الإماراتية، رحلة المورد البشري المواطن من مقاعد الدراسة إلى سوق العمل، ومبادرات التوعية المهنية التي يصممها المجلس لتتكامل مع جهود التوظيف والاستراتيجيات الحديثة لدمج الكفاءات المواطنة في سوق العمل بالقطاع الخاص بفعالية.

كما تضمنت الفعالية جلسات نقاشية حول مواءمة التعليم لسوق العمل، وبيئة العمل الجذابة، ومنتسبي برنامج “إشراق”.

 

المصدر: الإمارات اليوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى