أخبار الإمارات

تعرَّف على أغنى رجل في العالم وكيف ربح 7 مليار دولار في يوم واحد

amazon.ae

تفوق الملياردير الفرنسي والرئيس التنفيذي لمجموعة السلع الفاخرة LVMH، برنارد أرنو، على إيلون ماسك ليصبح أغنى شخص في العالم، بعد أن ارتفعت أسهم شركته بنسبة 1.5% ، وفق تصنيف فوربس أمس الخميس.

وبفضل هذه الزيادة بلغت ثروة أرنو 210 مليارات دولار، متجاوزة ثروة ماسك التي تقدر بـ208.6 مليارات دولار، حيث ارتفعت ثروة أرنو بمقدار 7.7 مليار دولار امس، بعدما قفزت أسهم LVMH بنسبة 1.45% لتصل قيمتها إلى 830 دولاراً.

 

وتمتلك عائلة الملياردير أرنو 48% من رأس مال شركة LVMH وتسيطر على 64% من حقوق التصويت في أكبر مجموعة للسلع الفاخرة في العالم، وفقاً لما ذكرته صحيفة “فايننشال تايمز”.

تمتلك المجموعة 80 علامة تجارية بما في ذلك: “لوي فويتون”، و”ديور”، و”تيفاني آند كو”، وتمتد من الأزياء والمنتجات الجلدية إلى المتاجر والفنادق.

خصم يصل إلى 50% | عروض التصفية من أمازون

يذكر أن جميع أبناء برنارد الخمسة لديهم أدوار داخل المجموعة الفاخرة، وأصغرهم فقط، واسمه جين، ليس لديه مقعد في مجلس الإدارة بعد. ويتم فحص جميع التغييرات في أدوار الأبناء الخمسة عن كثب بحثاً عن علامات تشير إلى من قد يخلف يوماً ما بطريرك المجموعة البالغ من العمر 75 عاماً.

ومع ذلك، أشار برنارد أرنو إلى أنه لا ينوي التنحي في أي وقت قريب، وقد قامت المجموعة قبل عامين بزيادة الحد الأدنى لسن منصب الرئيس التنفيذي في LVMH إلى 80 عاماً.

لكن خلف الكواليس، يضع الرئيس التنفيذي بعناية الأساس للخلافة في الشركة التي تبلغ قيمتها 400 مليار يورو، من خلال تعيين أبنائه في مناصب رئيسية – وهي عملية تزايدت وتيرتها منذ بداية عام 2023.

كما قام مؤخراً بتعديل كبار مديريه الخارجيين من أجل إنشاء عملية تسليم بين الأجيال بين كبار المسؤولين التنفيذيين الذين يعملون جنباً إلى جنب مع العائلة.

المصدر: الإمارات اليوم

amazon.ae

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى