أخبار الإمارات

تصنيف الجامعات مهم لتعزيز تنافسية الدولة

amazon.ae

ترأس سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان، وزير الخارجية، رئيس مجلس التعليم والموارد البشرية، الاجتماع الدوري للمجلس، الذي عقد عبر تقنية الاتصال المرئي عن بعد، بحضور سمو الشيخة مريم بنت محمد بن زايد آل نهيان، رئيس مؤسسة سلامة بنت حمدان آل نهيان، نائب رئيس مجلس التعليم والموارد البشرية، وذلك لمتابعة ودعم الجهود المستمرة التي تبذلها الجهات المعنية كافة لرفع مستوى التعليم، بما يحقق التنافسية والريادة لدولة الإمارات، ويعزز مكانتها كمركز جاذب للتميز الأكاديمي.

واستهل سموه الاجتماع بتهنئة الطلبة والخريجين والكوادر التدريسية وأولياء الأمور بقرب انتهاء السنة الدراسية الحالية، متمنياً للجميع التوفيق والنجاح في اختبارات نهاية العام.

وقال سموه: «الشكر موصول للمعلمين ولأسر جميع الطلبة والطالبات على دورهم المحوري في الاهتمام والمتابعة، ومواصلة تشجيع أبنائهم وتحفيزهم على المثابرة لتحقيق التفوق الدراسي لاستكمال مسيرتهم التعليمية والمهنية بنجاح». وأكد سموه، أهمية مساهمة جميع العناصر في تعزيز المنظومة التعليمية، والعمل بشكل مستمر ودقيق للوقوف على التحديات التي يواجهها الطلبة، ودعمهم في استمرار التقدم الأكاديمي، وفي معرفة قدراتهم واهتماماتهم وميولهم ليتمكنوا من اختيار المسارات العلمية والعملية التي تتناسب مع طموحاتهم وأحلامهم، وتلبي احتياجات القطاعات المختلفة في الدولة.

كما أشاد سموه بالجهود المبذولة في استحداث أنظمة جديدة تعنى بتصنيف وقياس مستوى كفاءة مؤسسات التعليم العالي في الدولة، ما من شأنه تسهيل عملية اختيار الجامعات على الطلبة، بما يدعم أهدافهم الأكاديمية والمهنية. وقال سموه: «تصنيف الجامعات خطوة مهمة لترسيخ الشفافية، وتعزيز تنافسية الدولة وإبرازها كمركز عالمي للتعليم العالي يجذب الطلبة المتفوقين من داخل وخارج الدولة، ويستقطب الكوادر التعليمية المميزة من أنحاء العالم كافة، بما يعزز مخرجات القطاع، ويبني جيلاً متمكّناً بالمعرفة والمهارات المتقدمة، بما يواكب تطلعاتنا، ويلبي طموحاتنا، ويدعم رؤيتنا».

وهنأت سمو الشيخة مريم بنت محمد بن زايد آل نهيان، رئيس مؤسسة سلامة بنت حمدان آل نهيان، نائب رئيس مجلس التعليم والموارد البشرية، الطلاب والخريجين وأولياء الأمور والمعلمين والقيادات المدرسية على انتهاء عام دراسي آخر، وأشادت بالتفاني والجهود التي بذلها الجميع في قطاع التعليم طوال العام لدعم تنمية وتطور طلابنا.

خصم يصل إلى 50% | عروض التصفية من أمازون

المصدر: الإمارات اليوم

amazon.ae

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى