محطات

برامج منوعة على إذاعة الشارقة لتعزيز القيم الإماراتية

تواصل إذاعة الشارقة جذب اهتمام مستمعيها خلال شهر مايو من خلال مجموعة من البرامج المتميزة التي تتنوع بين تراثية ترسم لوحات من تاريخنا الغني وأدبية في رحلة إلى عوالم الخيال والجمال، وطبية توفر المعرفة والوعي الصحي دون إغفال الأعمال الدرامية، التي لا يقتصر دورها على التسلية فحسب، بل تحمل في طياتها رسائل قوية تتعامل مع مختلف الظواهر الاجتماعية وتعزز القيم الإماراتية التي تمتد جذورها عبر الأجيال.

يعزز برنامج «لغة الأرقام» الثقافة المالية لدى المستمعين مع التركيز على أهمية التخطيط المالي، وتحديد الأهداف المالية كأدوات أساسية لإدارة الأموال بفاعلية واحترافية، والذي يبث كل خميس بين الساعة التاسعة والعاشرة مساءً، ويقدمه د.عبد الله العوضي، الخبير في مجال التمويل وإدارة الأعمال، إذ يستعرض محتوى غنياً متخصصاً يشمل مفاهيم وأساليب الإدارة المالية الحديثة.

ويتطرق البرنامج لمواضيع مهمة على غرار الحياة المالية للمتقاعد والاستثمار في الشارقة والطالب التاجر وتوازن المستقبل المالي، والمطاعم السحابية إلى غير ذلك من المواضيع التي تهم المواطن والمقيم في نفس الوقت وتعتبر من المسائل المالية والاقتصادية المستجدة التي يصعب في بعض الأحيان استيعابها، لذلك يزيل البرنامج الغموض ويوجّه نحو التصرف المالي السليم.

ويأتي برنامج «طبيب من بلادي» الذي يقدمه د.علي الهامور، المختص في اللثة وزراعة الأسنان، ليعرّف بالعديد من الأطباء الإماراتيين المعروفين بمسارهم الطبي المتميز، من خلال استضافتهم في استوديوهات إذاعة الشارقة، حيث يناقش معهم مسيرتهم المهنية وتجاربهم في المجال ورحلتهم في المستشفيات والعيادات، كما يسلط الضوء على إنجازاتهم وتجاربهم للتعريف بهم وتحفيز الشباب المهتم بالمجال الطبي.

ويهتم برنامج «من المعلم نبدأ» بقضايا المعلمين وعملية التعليم، كما يناقش أهم الجهود المبذولة في الدولة لتطوير النظام التعليمي وتحسين كفاءة الكوادر التعليمية. وتتنوع مواضيع البرنامج بين استعراض تجارب ناجحة في مجال التعليم، ومناقشة التحديات التي يواجهها المعلمون في سبيل تحقيق أهداف التعليم، بما في ذلك التكنولوجيا الحديثة والابتكار في طرق التدريس.

يشارك في البرنامج، الذي يبث كل أحد عند الثامنة صباحاً، مجموعة من الخبراء والمتخصصين في مجال التعليم، حيث يفتح مقدم البرنامج صلاح الحوسني نقاشاً مشوّقاً معهم، واضعاً النقاط على الحروف حول أهم التحديات المستجدة.

ويأتي البرنامج ضمن سلسلة من البرامج التي تهدف إلى تعزيز دور المعلم وتقدر جهوده في بناء مستقبل الأجيال وتطوير المجتمع.

ويأخذ برنامج «في جعبتي حكاية» الأطفال إلى عالم من القصص الساحرة والمسلية، التي تُروى بأسلوب مشوّق وجذاب من قِبل بدرية المرزوقي «ماما بدرية» التي تختار قصصاً قصيرة تحمل في طيّاتها العبر والحكم وتعلم القيم والمواقف الصحيحة، والتي تطرح بأسلوب مشوّق يجذب انتباه الصغار ويثري خيالهم.

ويستمتع الأطفال بسماع القصص التي تتنوع مواضيعها وشخصياتها لتتناسب مع مختلف الأعمار والاهتمامات. وفي نهاية كل حلقة، يُطرح على الصغار سؤال يتعلق بالقصة التي استمعوا إليها ويقدمون إجاباتهم في فقرة طابور الصباح، ضمن برنامج الأثير، ليستخلصوا الحكمة والعبرة من القصة.

وتأسر الدراما الإذاعية «كليلة ودمنة» الأسماع على أثير إذاعة الشارقة بقصصها الملأى بالحكمة والتشويق والمنتقاة بعناية من حكايا كليلة ودمنة الشهيرة التي تُروى على ألسن الحيوانات، وتقدم بلغة عربية فصيحة تغذي المسامع وتثري اللغة العربية عند المستمعين الذي يجدون فيها فرصة مثالية لتعلم تجارب جديدة والاستفادة من القيم والمعاني السامية التي تضمها، الدراما من إعداد أروى بدوي وتقديم جمال السميطي.

أما «إعلاميو إثمار»، فهي فواصل تستعرض قطوفاً علمية وثقافية منوعة من خلال أطفال نادي الشارقة للصحافة للناشئة، لأنهم طاقات الغد، وتثقيفهم وتطوير مهاراتهم من أهم رؤى إمارة الشارقة. هذه الفواصل يعدها مجموعة من الأطفال.

وأكدت أمل عبد الرحمن العويس، مدير إذاعة الشارقة، أن الإذاعة تتلقى دعماً كبيراً من هيئة الشارقة للإذاعة والتلفزيون، نظراً لأهميتها كوسيلة إعلامية نجحت في فرض نفسها في المشهد الإعلامي المحلي والإقليمي، وهي تسعى دائماً لتعزيز مكانتها كوسيلة إعلامية رائدة والتفاعل مع شريحة واسعة من الجمهور، وعند وضع أي خطة برامجية نهتم بأدق التفاصيل مع الأخذ بعين الاعتبار ملاحظات وانتقادات جمهورنا الوفي الذي يعتبر شريكاً حقيقياً من خلال تفاعلاته الكبيرة مع برامجنا، حيث نتلقى العديد من الرسائل التي تشجعنا على المضي قدما في خدمة المستمعين الأوفياء.

المصدر: صحيفة الخليج

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى