أخبارالأخبار العالمية

بايدن : الديمقراطية في خطر تاريخي.. وأمريكا لن تتخلى عن أوكرانيا

amazon.ae

«الخليج» – وكالات
قال الرئيس الأمريكي جو بايدن الخميس، خلال إحياء ذكرى إنزال الحلفاء في الحرب العالمية الثانية، إن الديمقراطية معرضة للتهديد الآن أكثر من أي وقت مضى خلال العقود الثمانية الماضية، موكداً أن الولايات المتحدة الأمريكية لن تتخلى عن أوكرانيا التي تخوض حرباً مع روسيا منذ فبراير 2022.
وأوضح بايدن خلال كلمته في بلدة كولفيل-سور-مير الفرنسية «نحن نعيش في حقبة أصبحت فيها الديمقراطية معرضة للخطر في كل أنحاء العالم أكثر من أي وقت مضى منذ نهاية الحرب العالمية الثانية». لافتاً إلى أن «الانعزالية لم تكن الحل قبل 80 عاماً، وهي ليست الحل اليوم».
وجدد بايدن أن الولايات المتحدة «لن تتخلى» عن أوكرانيا في حربها مع روسيا والتي اندلعت منذ فبراير 2022، حيث تتعرض أوكرانيا لنزيف أراض مستمر مع نقص الإمدادات والذخائر.
وأحيا القادة الغربيون الخميس على شاطئ أوماها في شمال فرنسا الذكرى الثمانين لإنزال النورماندي الذي قاد الى الانتصار على النازية فيما تشتعل الحرب مجدداً في أوروبا مع الحرب الروسية الأوكرانية.
ووجه الرئيس الأمريكي جو بايدن والعاهل البريطاني الملك تشارلز الثالث ورئيس الوزراء الكندي جاستن ترودو تحية للتضحيات الهائلة التي قدمها عشرات آلاف من الجنود في النورماندي إلى حيث وصلت طلائع الجنود الأمريكيين فجر 6 حزيران/يونيو 1944 وحيث خسر الحلفاء أكبر عدد من الرجال في مواجهة قوة النار الألمانية.
وقال الملك تشارلز الثالث أمام النصب التذكاري البريطاني في فير سور مير الذي يطل على شاطئ غولد وهو أحد مناطق إنزال القوات البريطانية «نستذكر الدروس التي تعلمناها، مرة أخرى عبر العقود: يجب على الدول الحرة أن تقف معاً للتصدي للطغيان». سقط 50 إلى 70 ألف ضحية مدنية في قصف الحلفاء.

المصدر: صحيفة الخليج

amazon.ae

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى