أخبارالأخبار العالمية

باريس تشدد لهجتها تجاه المتحدث باسم السفارة الروسية في فرنسا

amazon.ae

باريس – أ ف ب

دانت فرنسا، الأربعاء، التصريحات التي أدلى بها المتحدث باسم السفارة الروسية على أراضيها، والتي حذر فيها باريس من إرسال مدربين فرنسيين إلى أوكرانيا.

ومساء الثلاثاء، قال ألكسندر ماكوغونوف، المتحدث باسم السفارة الروسية في فرنسا على قناة «بي إف إم تي في» (BFMTV) «إذا أرسلتم جنودكم وخبراءكم ومدربيكم إلى الأراضي الأوكرانية ليقوموا بتدريب الجنود الأوكرانيين على استهداف الروس وقتلهم بشكل أفضل، فمن الطبيعي أن يشكلوا هدفاً مشروعاً».

وقال المتحدّث باسم الخارجية الفرنسية كريستوف لوموان: «إنها تصريحات مخزية ولن تبقى من دون عواقب».

وفي رده حول احتمال استدعاء دبلوماسي روسي إلى وزارة الخارجية، أكد المتحدث أن المناقشات جارية حول كيفية الرد.

خصم يصل إلى 50% | عروض التصفية من أمازون

وتدرس فرنسا فكرة إرسال مدربين عسكريين فرنسيين إلى أوكرانيا لتسريع تدريب الجنود الأوكرانيين، خصوصاً في مجال إزالة الألغام وصيانة المعدات العسكرية.

ومن المحتمل أن يصبح الإعلان رسمياً، الجمعة، خلال لقاء الرئيس إيمانويل ماكرون بنظيره فولوديمير زيلينسكي في قصر الإليزيه. وفي هذا الصدد، أكد ألكسندر ماكوغونوف مساء الثلاثاء أن «الأمر أصبح أكثر اتساماً بالطابع الرسمي، لذا فإننا نجعل تحذيراتنا أكثر رسمية».

المصدر: صحيفة الخليج

amazon.ae

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى