أخبارأخبار الإمارات

النسخة الأضخم في تاريخ «آيسنار أبوظبي» تنطلق 21 الجاري

أبوظبي: عبدالرحمن سعيد وشيخة النقبي
تحت رعاية الفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان، نائب رئيس مجلس الوزراء، وزير الداخلية، تنطلق فعاليات الدورة الأضخم في تاريخ المعرض الدولي للأمن الوطني ودرء المخاطر «آيسنار أبوظبي 2024» في الفترة ما بين 21 ولغاية 23 مايو الجاري بمركز أدنيك أبوظبي، وتشهد مشاركة قياسية من كبرى الشركات العالمية.

جاء ذلك خلال فعاليات المؤتمر الصحفي الذي عقد، أمس الأربعاء في أبوظبي، للإعلان عن آخر الاستعدادات والتجهيزات لإطلاق النسخة الثامنة من المعرض الذي يتم تنظيمه من قبل مجموعة أدنيك بالتعاون مع وزارة الداخلية وبشراكة استراتيجية مع شرطة أبوظبي.

وقال اللواء الدكتور أحمد ناصر الريسي، رئيس اللجنة التنظيمية العليا للمعرض: إن الدورة الثامنة تحمل شعار «تسريع التحول في النظام البيئي للأمن الوطني»، وتم صياغة رؤية إستراتيجية مصممة لاستكمال الجهود العامة لتوقع المستقبل واستنباط حلول لمواجهة مجموعة متنوعة من التحديات العالمية.

وأضاف أن المعرض يعد ملتقى ومنبراً لكبار الخبراء في مجالات الأمن السيبراني والوطني وإدارة الأزمات، وتقييم أهم الاستراتيجيات لتعزيز الاستعداد والتأهب للمستقبل، من خلال معالجة أربعة مجالات أساسية للأمن الوطني والأمن السيبراني والشرطة وإنفاذ القانون وحماية البنية التحتية الحيوية، كما سيوفر رؤى حول تعزيز الأمن والحماية المجتمعية والمدنية.

ومن جانبه قال حميد مطر الظاهري، العضو المنتدب والرئيس التنفيذي لمجموعة أدنيك: «الدورة الحالية للمعرض تشهد مشاركة قياسية من قبل كبرى الشركات العالمية المتخصصة بالقطاع، وتعكس حرص مجموعة أدنيك على دعم النمو المستدام لكافة الفعاليات التي تقوم بتنظيمها وتعزيز تنافسيتها على الصعيدين الإقليمي والدولي».

وأضاف أن الدورة الحالية تشهد إطلاق 6 فعاليات جديدة تقام للمرة الأولى على هامش المعرض، والتي تمثل إضافة نوعية للفعاليات التي تنطوي تحت مظلة المجموعة.

من جهته قال جيمس مورس، رئيس أكاديمية ربدان: «يسرُّنا الإعلان عن كوننا الشريك الأكاديمي للمعرض، حيثُ سنعمل على إثراء الجانب المعرفي للمشاركين، وتعزيز تبادل التجارب والخبرات، إلى جانب تقديم الرؤى والتصوُّرات الهادفة إلى تعزيز منظومة الأمن الوطني».

ومن جانبه قال الدكتور محمد حمد حارب الكويتي، رئيس مجلس الأمن السيبراني، إن المعرض يجسد إيمان دولة الإمارات ورؤية الحكومة الرشيدة بأهمية تعزيز التعاون الدولي والعمل المشترك لمواجهة التحديات ووضع الحلول المبتكرة لها من أجل الحفاظ على الأمن والآمان وتحقيق الاستقرار والازدهار على مستوى العالم.

وقال إن دولة الإمارات تتصدر مكانة عالمية رائدة في وضع السياسات وتطوير الاستراتيجيات المتقدمة في مختلف المجالات والقطاعات، لا سيما مجال الأمن السيبراني الذي يعد جزءاً لا يتجزأ من الأمن الوطني للدولة ويشكل إحدى الركائز الأساسية لتحصين الفضاء الرقمي وتعزيز الأمن الإلكتروني.

بدوره، قال العميد سيف سعيد الشامسي من القيادة العامة لشرطة أبوظبي: «سعداء بأن نكون شريكاً استراتيجياً لمجموعة أدنيك المنظمة للمعرض الذي يعد منصة رئيسية متخصصة للتواصل وتبادل الأفكار حول الأمن الوطني والأمن السيبراني، والشرطة، وإنفاذ القانون، والحماية».

وأفاد بأن شرطة أبوظبي تشارك بجناح يتضمن التعريف بمبادرة «بيئة التعليم المبتكرة» من خلال ‏أكاديمية سيف بن زايد للعلوم الشرطية والأمنية، ومبادرة «فرصة أمل» من خلال مديرية مكافحة المخدرات، وتستعرض مديرية المرور والدوريات الأمنية الروبوتات الذكية والدوريات».

وأضاف أنه خلال المعرض سيتم التعريف بمنظومة إدارة المدينة الآمنة، إلى جانب مشاركة فريق تحديد هوية الضحايا، وفريق الحدث الأمني، وتعرض أكاديمية سيف بن زايد للعلوم الشرطية والأمنية تجربة التدريب الافتراضي، ويقدم ‏مركز الإمارات للأدلة الإلكترونية تعريفاً حول الأمن السيبراني، كما سيتم عرض آليات الأسلحة والمتفجرات.

على صعيد متصل، كشف دارين جونسون الرئيس التنفيذي لشركة كابيتال للفعاليات، ذراع تنظيم الفعاليات التابعة لمجموعة أدنيك، أن إجمالي المساحة الصافية للمعرض قد توسعت لتصل لنحو 24 ألف متر مربع، بزيادة 57 % عن الدورة السابقة، كما يشارك 210 عارضين، بنسبة نمو 14 % عن دورة العام 2022، حيث تشارك 35 دولة بزيادة 6% عن الدورة السابقة.

ولفت جونسون إلى أن (آيسنار أبوظبي) سيشهد إطلاق منطقة بدء التشغيل والمدعومة من قبل صندوق خليفة، حيث سيتم تقديم 15 حلاً مبتكراً للشركات الناشئة، كما أن جناح الإمارات هو الأكبر من بين ستة أجنحة دولية مشاركة، وأن محادثات (آيسنار) تتضمن 30 جلسة مع 38 متحدثاً.

من جانبه قال خليفة القبيسي، الرئيس التنفيذي للشؤون التجارية في مركز أدنيك أبوظبي التابع لمجموعة أدنيك: «يسعدنا في مجموعة أدنيك تنظيم واستضافة فعاليات المعرض والمؤتمر المصاحب له في مركز أدنيك أبوظبي، الذي يعد أهم وأكبر مركز للمعارض والمؤتمرات على مستوى الشرق الأوسط وشمال إفريقيا».

وعلى صعيد آخر قال العقيد عبد الله محمد السويدي، نائب رئيس لجنة الفعاليات والعروض بوزارة الداخلية: «يشرفنا أن نكون جزءًا من (آيسنار أبوظبي 2024) لدعم الجهود الرامية لتعزيز مكانة أبوظبي كمركز عالمي لجذب صناع القرار والخبراء العالميين في مجالات الأمن الوطني والأمن السيبراني».

«الإنتربول» لأول مرة في المعرض

يستضيف المعرض الدولي للأمن الوطني ودرء المخاطر «آيسنار أبوظبي 2024» لأول مرة، مركز شرطة الإنتربول، والذي يعد مركزاً رئيسياً للتعاون وتبادل المعرفة والابتكار في إنفاذ القانون العالمي، حيث سيكون بإمكان الحضور متابعة جلسات جذابة وعروض تفاعلية وفرص التواصل مع كبار المتخصصين في إنفاذ القانون في جميع أنحاء العالم.

فيما ستجمع منطقة التفويض والشبكات، العقول الرائدة في الأمن الداخلي والأمن السيبراني والشرطة وإنفاذ القانون، ضمن شبكة عالمية من الخبراء، كما تعد مشاركة الشركات الناشئة، ميزة جديدة تسلط الضوء على القدرات الفريدة للمؤسسات الأمنية، وسيتم التركيز على الابتكار في المحادثات التقنية الجديدة، وهو «بودكاست» مباشر يشارك فيه قادة الصناعة على منصات وسائل التواصل الاجتماعي لتوسيع الوعي بالتقدم في مجال الأمن السيبراني.

المصدر: صحيفة الخليج

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى