محطات

الكشف عن سبب جديد وراء انفجار الغواصة «تيتان»

أشار متخصصون بالهندسة المدنية إلى أن الانفجار الداخلي الذي تعرضت له الغواصة «تيتان» العام الماضي، وأدى إلى مصرع طاقمها، ربما يُعزى إلى حدوث «انبعاجات مجهرية» في هيكلها المصنوع من ألياف الكربون.

ويرى باحثون من جامعة هيوستن وجامعة مينيسوتا أن «الانبعاج الدقيق» في هيكل تيتان ربما كان المحفز الكارثي الذي تسبب في انهيارها تحت الضغط، وفق لموقع «نيويورك بوست».

وانشغل الباحثون في إيجاد حلول تساعد في الحيلولة دون وقوع كوارث مستقبلية، وذلك عن طريق التنبؤ إحصائياً بشدة الالتواء الذي يُصيب مواد مماثلة. وعلى رغم أن دراستهم لم تُشِر بشكل مباشر إلى الغواصة «تيتان»، إلا أن الباحث الرئيسي في الدراسة روبيرتو بالاريني، قد ضرب مثلاً بالدمار الذي لحق بالمركبة بوصفها نموذجاً واضحاً على الأخطار المحتملة.

واستعانت الدراسة، التي نُشرت في المجلة الأكاديمية Proceedings of the National Academy of Sciences (PNAS)، بشكل من المحاكاة الحاسوبية الافتراضية بغية إنشاء نموذج رياضي قادر على وضع توقعات عدة، تكشف كيف ومتى تؤدي هذه العيوب الصغيرة إلى دمار كارثي.

وخلافاً لمعظم الغواصات التي تشق أعماق البحار، والتي تكون مصنوعة من معدن قوي مثل التيتانيوم، يتألف جسم الغواصة «تيتان» من هيكل أسطواني الشكل، هش، مصنوع من ألياف الكربون، ومغطى في كل طرف بقبتين من التيتانيوم.

من جانبه، قال قائد البحث وأستاذ الهندسة المدنية والبيئية روبرتو بالاريني: «ربما تكون سلامة تيتان قد تعرضت للخطر بسبب الأضرار التي لحقت بالمواد المستخدمة في هيكلها، والتي تراكمت خلال الرحلات العديدة التي قامت بها قبل الانهيار».

كما أوضح أن المادة المستخدمة في بناء هيكل «تيتان» كانت عبارة عن مركب من ألياف الكربون. ومن المعروف أنه تحت الضغط الناجم عن الغوص في الأعماق، تكون الألياف في مثل هذه المواد المركبة عرضة لانبعاجات متناهية الصغر.

وتابع: «إذا تعرض هيكل تيتان لمثل هذا الضرر تحت الضغط الشديد أثناء الغوص، فإن صلابته وقوته ستنخفض بشكل كبير، جنباً إلى جنب مع العيوب الهندسية الحتمية التي ظهرت أثناء تصنيعه، والتي ربما ساهمت في انهياره الداخلي الناجم عن الانبعاج».

وكان رجل الأعمال ستوكتون راش (الرئيس التنفيذي لشركة أوشن غيت المالكة للغواصة) وأربعة أفراد آخرون قد لقوا حتفهم في أعماق البحار في يونيو/ حزيران الماضي، عندما انفجرت غواصتهم تحت عبء الضغط على هيكلها بينما كانوا في طريقهم إلى استكشاف حطام سفينة «تايتانيك».

المصدر: صحيفة الخليج

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى