أخبار الإمارات

العراق يحيي مجده القديم في «نبض بغداد»

amazon.ae

بدأ العراق مشروعاً لتجديد منطقة تاريخية في بغداد تعود إلى العهد العثماني على أمل إحياء مجدها القديم، وجذب مزيد من الزوار إليها.

ويضم مشروع «نبض بغداد» مبنى «القشلة» الذي بدأ تشييده الوالي العثماني محمد نامق باشا، ومعلماً آخر يعود تاريخه إلى القرن الـ19 في وسط بغداد القديمة، من جهة منطقة الرصافة، وهي منطقة ذات أهمية تاريخية تعتبر أساساً للعديد من القصور والمواقع التي يعود تاريخها إلى الخلافة العباسية.

وقال المهندس محمد علي: «المرحلة الحالية تبدأ من مبنى (القشلة).. من المكان الذي انتهت فيه الأعمال. محور شارع المتنبي وصولاً إلى ساحة (السراي). ويشمل العمل كل المباني المطلة على هذا الشارع والساحة بواجهاتها».

بينما أكد المهندس الاستشاري للمشروع محمد الصوفي أن «أعمال التجديد تركز على المظهر الخارجي للمباني وواجهاتها، ما يتضمن الترميم من آثار الأملاح والرطوبة والتسريبات. وتهدف الأعمال إلى إعادة المواقع التاريخية إلى أصلها وفقاً لأسلوب العمارة الإسلامية».

وأضاف الصوفي: «الأبنية معظمها أبنية تراثية، حتى وإن كانت هناك أبنية جديدة، لكنها ضمن المنطقة التراثية. ويكون الترميم والتأهيل باستخدام مواد ذات طابع تراثي أيضاً».

خصم يصل إلى 50% | عروض التصفية من أمازون

المصدر: الإمارات اليوم

amazon.ae

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى