أخبار الإمارات

الطفولة السعيدة تحمي من الاكتئاب في مرحلة المراهقة

خلصت دراسة علمية أُجريت في كندا إلى أن التجارب السعيدة في سن الطفولة تقترن بتراجع معدلات الاكتئاب والتوتر، وتساعد في تعزيز الصحة العقلية والشعور بالرضا في مرحلة المراهقة، وأن الأشخاص الذين مروا بتجارب سيئة في الطفولة هم أكثر عرضة للإصابة بالاكتئاب والتوتر في مراحل لاحقة من العمر.

واعتمد فريق بحثي من جامعة سيمون فريزر الكندية على تقرير تنمية الشباب، الذي أجراه الباحث هاسينا سامجي من كلية العلوم الصحية بالجامعة لعام 2022، وشمل أكثر من 8800 طالب في مختلف الكليات.

وتبين أن المتطوعين الذين تعرضوا لأربع تجارب سلبية أو أكثر في مرحلة الطفولة هم الأكثر عرضة للإصابة بالاكتئاب وعدم الرضا عن الحياة، كما أنهم أكثر عرضة بواقع 30 ضعفاً لمحاولة الانتحار مقارنة بأقرانهم الذين لم يتعرضوا لتجارب سيئة في سن الطفولة.

المصدر: الإمارات اليوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى