أخبارالأخبار العالمية

الشرطة السويسرية تُخرج الطلاب المؤيدين للفلسطينيين من جامعة جنيف

جنيف – (أ ف ب)

تدخَّلت الشرطة صباح الثلاثاء، لإخراج نحو خمسين طالباً مؤيداً للفلسطينيين كانوا يعتصمون في جامعة جنيف (UNIGE) في سويسرا منذ أسبوع تقريباً، بعدما رفضوا الاستجابة لطلبات إدارة الجامعة بإخلاء المكان، حسبما ذكرت وسائل إعلام سويسرية.

وقال صحفي من وكالة كيستون إيه تي إس للأنباء، كان متواجداً في الموقع إن نحو عشرين شرطياً بالزي الرسمي وبملابس مدنية دخلوا مبنى يوني ميل UniMail قرابة الساعة الثالثة بتوقيت غرينتش (الخامسة بالتوقيت المحلي).

وكتبت الصحفية جولي زوغ العاملة في محطة ليمان بلو، عبر منصة إكس «غالبية المتظاهرين كانوا نائمين، وبعد تجميعهم اقتيدوا إلى موقف السيارات التابع للمؤسسة تحت الأرض».

وأوضحت الصحفية أن «مجموعة صغيرة تنتظر أمام مدخل موقف السيارات وهي تصفق بشكل متواصل مرددة شعارات مؤيدة لفلسطين أو لرفاقهم»، مضيفة أنها رأت طلاباً «مكبلي الأيدي أثناء وضعهم في شاحنات تابعة للشرطة».

وكان الطلاب المعتصمون يحتجون على الحرب في قطاع غزة التي تشنها إسرائيل رداً على هجوم غير مسبوق نفذته حركة حماس في 7 تشرين الأول/أكتوبر داخل الأراضي الإسرائيلية.

وشددت جامعة جنيف الاثنين لهجتها بعد فشل المفاوضات، معلنة تقديم شكوى جنائية ضد الطلاب المؤيدين للفلسطينيين.

وفي رسالة موجهة إلى الأوساط الأكاديمية الاثنين، قالت إدارة الجامعة إنها تتفهم «الدعم الذي يظهره الطلاب تجاه ضحايا الصراع في غزة»، لكنها طلبت منهم مغادرة الأماكن التي يعتصمون فيها واقترحت طرقاً أخرى لإظهار التضامن داخل الجامعة.

ويطالب طلاب جامعة جنيف خصوصاً بأن تتخذ الجامعة موقفاً داعماً لوقف فوري لإطلاق النار في غزة، وأن تضع حداً لتعاونها مع الجامعات ومعاهد الأبحاث الإسرائيلية.

وبدأت الحركة الطلابية الداعمة للفلسطينيين، المستلهمة من تحركات مماثلة في الولايات المتحدة، في جامعة لوزان وتوسعت إلى جامعات أخرى في البلاد، من بينها فريبورغ وبازل وبرن، فضلاً عن معهدي البوليتكنيك العريقين في لوزان وزيوريخ.

المصدر: صحيفة الخليج

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى