أخبارالأخبار العالمية

الجيش الإسرائيلي وحزب الله اللبناني يتبادلان إطلاق النار

amazon.ae

بيروت: «الخليج»، وكالات

تبادل الجيش الإسرائيلي وعناصر حزب الله اللبناني إطلاق نار عبر الحدود مع جنوب لبنان وشمال إسرائيل، فيما أشار وكيل وزارة الخارجية الأمريكية السفير ديفيد هيل إلى أنه ليس من مصلحة أحد أن تكون هناك حرب غير مسيطر عليها في هذه المرحلة.

ونشر الجيش الإسرائيلي فيديو لاعتراض هدف جوي قادم من جهة لبنان مؤكداً عدم وقوع أي إصابات في العملية.

وأضاف: «بعد فترة وجيزة، دوّت صفارات الإنذار في المنطقة تنبّه بتسلل مسيّرات معادية. وسقط هدفان جوّيان مشبوهان عبرا من لبنان في منطقة مفتوحة في بيت هلل ولم يتم الإبلاغ عن وقوع إصابات».

وفي سياق الهجمات المتبادلة بين الجانبين، شنّ الطيران الإسرائيلي غارة فجر أمس السبت استهدفت مبنى مكون 3 طبقات، ومحطة إرسال تابعة لشركة الاتصالات mtc في بلدة كفر كلا جنوب لبنان.

خصم يصل إلى 50% | عروض التصفية من أمازون

وسقط 4 جرحى مدنيين جرّاء الغارة التي شنتها المقاتلات الحربية الإسرائيلية في الساعات الأولى من صباح أمس السبت استهدفت أطراف مدينة بنت جبيل جنوب لبنان أثناء عمل فريق الإطفاء في الدفاع المدني على إخماد الحريق.

من جهته، أعلن «حزب الله» اللبناني أمس السبت، أنه شنّ هجوماً بسرب من الطائرات المسيّرة الانقضاضية على مربض المدفعية الإسرائيلية التابع للكتيبة 403 التابع للفرقة 91 في بيت هلل وأصابت أهدافها بدقة؛ مما أدى إلى اشتعال النيران فيها. ‏كما شنّت مسيّرات وصواريخ أطلقها حزب الله هجمات على مواقع إسرائيلية في مرتفعات الجولان السوري المحتل واصبع الجليل. وأظهرت صور أخذت من فيديوهات اندلاع النيران وتصاعد الدخان من مناطق عدة في شمال إسرائيل، من دون تفاصيل أو حديث عن خسائر بشرية.

وأكد وكيل وزارة الخارجية الأمريكية ديفيد هيل، أن «مستوى التعقيد فيما يتعلق بقوة إطلاق النار بعد عام 2006 زاد أكثر وبالتالي سيكون الصراع (بين حزب الله اللبناني وإسرائيل) إن حصل اليوم أكبر»، مشدداً على أنه «ليس من مصلحة أحد أن تكون هناك حرب غير مسيطر عليها في هذه المرحلة».

المصدر: صحيفة الخليج

amazon.ae

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى