أخبار الإمارات

البرلمان الأسترالي يصف إيلون ماسك براعي البقر النرجسي

بدو أن الأستراليين غاضبون جدًا من رجل الأعمال الأغنى في العالم، إذ قال وزير الزراعة الأسترالي “موراي وات” مؤخرًا، إن إيلون ماسك يتصرف وكأنه لا يدين “بأي التزام” تجاه الجمهور.

وجاءت تصريحات الوزير، بعد أن تجاهل موقع “إكس”، الذي يملكه ماسك أوامر هيئة الرقابة على الإنترنت الأسترالية، والتي دعت لإزالة المحتوى المتعلق بحادث طعن الكاهن مار ماري عمانوئيل بإحدى الكنائس.

وقال الوزير”وات” لقناة سكاي نيوز أستراليا إن الجمهور “سئم من مليارديرات العالم النرجسيين” الذين يحاولون تخطي القانون، بالإشارة إلى إيلون ماسك.

من جانبها، أكدت مفوضة السلامة الإلكترونية في أستراليا “جولي إنمان جرانت” أن عملاقة وسائل التواصل الاجتماعي X (تويتر سابقًا) والشركة الأم لفيسبوك، ميتا، لم يزيلوا فيديو طعن الكاهن حتى الآن.

وتلقت “إكس” X طلبًا من مفوض السلامة الإلكترونية بحجب الفيديو عالميًا، أو مواجهة غرامة يومية تقدر قيمتها بأكثر من 700 ألف دولار.

وفي بيان، شاركه ماسك عن الحادثة، قال “الهجمات الأخيرة في أستراليا هي اعتداء مروع على المجتمع الحر”، وتعهد بمحاربة إشعار الإزالة.

وبعد موجة التصعيد، دعت السيناتور سارة هانسون يونج، إيلون ماسك، إلى المثول أمام البرلمان الأسترالي وتحمل المسؤولية عن الضرر الذي تلحقه منصته بالمجتمع الأسترالي.

وقالت “إن بلطجية التكنولوجيا عبر الإنترنت يعملون كما لو كانوا في الغرب المتوحش”.

وأضافت “يجب على إيلون ماسك أن يواجه الشعب الأسترالي.. يجب عليه أن يتقدم هنا إلى البرلمان ويشرح لماذا لا تمتلك شركته ضميرًا اجتماعيًا ولا تفعل الشيء الصحيح.. بصراحة، لا أعتقد أن لديه الشجاعة للقيام بذلك”.

واستكملت “إيلون ماسك راعي بقر نرجسي يعتقد أنه يستطيع تجاهل الحكومة الأسترالية، لأنه لفترة طويلة لم يكن لدينا سوى القليل من التنظيم أو لم يكن لدينا أي تنظيم على الإطلاق. نحن لا نفرض ضرائب على هؤلاء الرجال. وقد تمكنوا من فعل ما يريدون لفترة طويلة جدًا. يجب أن تصل القضية إلى نهايتها”

المصدر: الإمارات اليوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى