أخبار الإمارات

الإجهاد الحراري المضر بالصحة يزداد في أوروبا

قالت خدمة كوبرنيكوس لمراقبة المناخ، التابعة للاتحاد الأوروبي والمنظمة العالمية للأرصاد الجوية أمس، إن أوروبا تواجه موجات حرارة شديدة بشكل متزايد، لدرجة أن جسم الإنسان لا يستطيع التكيف معها، إذ يستمر تغير المناخ في رفع درجات الحرارة.

وفي تقرير عن مناخ أوروبا، أشارت كوبرنيكوس والمنظمة العالمية للأرصاد الجوية إلى الظروف القاسية التي شهدها العام الماضي، ومنها موجة الحر في يوليو الماضي التي دفعت 41% من جنوب أوروبا إلى إجهاد حراري قوي أو قوي للغاية أو شديد، وهي أكبر منطقة في أوروبا تتعرض لمثل هذه الظروف في أي يوم على الإطلاق.

وتُشكل الحرارة الشديدة مخاطر صحية خصوصاً على العاملين في الأماكن المفتوحة وكبار السن والأشخاص الذين يعانون أمراضاً.

ويقيس الإجهاد الحراري تأثير البيئة في جسم الإنسان، ويجمع بين عوامل مثل درجة الحرارة والرطوبة واستجابة الجسم لتحديد درجة الحرارة «التي يشعر بها».

المصدر: الإمارات اليوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى