أخبارالأخبار العالمية

الأمم المتحدة: مناهضة المهاجرين في أوروبا له تأثير عالمي

amazon.ae

جنيف – أ ف ب

حذر مسؤول أممي، الثلاثاء، من أنه إذا اتخذت أوروبا موقفاً أكثر مناهضة للمهاجرين، بعد الانتخابات المقبلة، فإن ذلك قد يؤثر في استعداد الدول على مستوى العالم لاستضافة اللاجئين، ويخلف فوضى.

وأعرب فنسنت كوشتيل، المبعوث الخاص لمفوضية الأمم المتحدة السامية لشؤون اللاجئين لوسط وغرب البحر الأبيض المتوسط، عن قلقه من أن اتباع نهج أكثر تشدداً تجاه المهاجرين واللاجئين في أوروبا يمكن أن يؤثر في البلدان التي لطالما وفرت ملجأ للأشخاص الفارين من الأزمات، ويدفعها لإعادة التفكير في سياساتها.

وقال للصحفيين في جنيف،: إن «أوروبا بمنزلة قدوة رئيسية»، وحث القارة على أن تكون مثالاً جيدا «يسمح لنا بإحراز تقدم في مجال الحماية في أماكن أخرى من العالم». وأشار إلى أن «الطريقة التي تعامل بها أوروبا لاجئيها هي أمر موضع مراقبة».

وبحسب كوشتيل: «إذا انهارت القيم الأوروبية المتعلقة بحماية اللاجئين، فسنرى الاتجاه نفسه في أماكن أخرى».

خصم يصل إلى 50% | عروض التصفية من أمازون

وحذر من أن هذا سيؤدي إلى «تراجع طريقة إدارة حركات هجرة، والمزيد من التحركات في جميع الاتجاهات، وليس فقط نحو أوروبا».

وتأتي تصريحاته في وقت توقعت فيه استطلاعات الرأي أن الأحزاب القومية والمشككة في الوحدة الأوروبية واليمين المتطرف تستعد لتحقيق أداء جيد في الانتخابات الأوروبية التي ستجرى خلال أيام.

وشدد كوشتيل على ضرورة التأكيد للأوروبيين على أن عدد اللاجئين والمهاجرين الذين يصلون إلى الدول الأوروبية «يمكن التحكم فيه بالكامل».

وأشار إلى أنه عندما فر ملايين الأوكرانيين من بلادهم التي مزقتها الحرب، تعاملت الدول الأوروبية مع تدفق اللاجئين «من دون صعوبة كبيرة».

واعترف بأن «هناك دائماً تعاطفاً مع اللاجئين من الجوار أكثر من التعاطف مع الذين يأتون من أماكن بعيدة، ويبدو أنهم مختلفون»، داعياً إلى توضيح سبب وصول الناس من دول مثل السودان الذي تجتاحه حرب أهلية منذ أكثر من عام.

ورأى أن الدول الأوروبية «يجب أن تستعد، لكن ليس في حالة من الذعر». وشدد كوشتيل على أن الغالبية العظمى من الأشخاص الذين يتنقلون حول العالم لن يذهبوا إلى أوروبا.

وقدم تقريراً جديداً، الثلاثاء، يسلط الضوء على الاحتياجات والمخاطر المروعة التي تواجه اللاجئين والمهاجرين على طول طرق الهجرة. وبحسب كوشتيل فإن «الأهوال التي يواجهها اللاجئون والمهاجرون على طول هذه الطرق لا يمكن تصورها»، داعياً إلى بذل جهود للتعرف إلى أكثر الطرق استخداماً وخطورة، ولضمان الحماية الإنسانية وخدمات أخرى.

المصدر: صحيفة الخليج

amazon.ae

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى