أخبار الإمارات

ارتفاع نسبة بطاقات نول الرقمية على منصة الدفع نول بنسبة 100%

أعلنت هيئة الطرق والمواصلات عن ارتفاع أعداد مستخدمي تطبيق الدفع الرقمي نول (nol pay)  إلى أكثر من 950 ألف مستخدم، حيث انعكس ذلك على كمية البطاقات الرقمية، التي بيعت من خلال هواتف سامسونج الخاصة بهم، التي تجاوزت الـ 6000 بطاقة رقمية، أي بزيادة بلغت 100% عن ما تم بيعه خلال السنوات الثلاث السابقة، وقد أُنجِزت 4355 معاملة رقمية منذ إطلاق الخدمة في يناير 2024، مما يؤكد رواج هذه المبادرة الرائدة ووظائفها السلسة لدى المتعاملين.

ويعتبر إطلاق هذه الخدمة خطوة تطويرية رائدة تسهل على مستخدمي هواتف سامسونج النقالة استخدام وسائل النقل العام، حيث تتيح أحدث ميزة في تطبيق الدفع نول (nol Pay) لمستخدمي هواتف سامسونج إمكانية الوصول بسهولة إلى مترو دبي ووسائل النقل العام الأخرى عن طريق تثبيت بطاقة نول الرقمية على أجهزتهم الذكية. ويتيح تحميل تطبيق الدفع نول الاستمتاع بالمعاملات غير النقدية أو الدفع أثناء التنقل بمجرد لمسة من جهازك الذكي.

وقال صلاح الدين محمد المرزوقي مدير إدارة انظمة التحصيل الآلي، أن هذه المبادرة المبتكرة تمكن مستخدمي هواتف سامسونج من إجراء معاملات بطاقة نول الرقمية مباشرة من هواتفهم الذكية، ما يضمن رحلات سلسة عبر شبكة النقل العام الواسعة في دبي. حيث ارتفع عدد مستخدمي تطبيق الدفع نول (nol pay) إلى أكثر من 950 ألف مستخدم، من اجمالي عدد مستخدمي بطاقات نول التقليدية والرقمية البالغ 5 مليون مستخدم تقريباً.

وأضاف المرزوقي: “توفر بطاقة نول الرقمية مزايا تمتد إلى ما هو أبعد من وسائل النقل العام حيث يمكن استخدامها في الدفع للمعاملات في مختلف منافذ البيع بالتجزئة، بما في ذلك المتاجر المختارة، والبقالات، والمتاحف، وغيرها، الأمر الذي يعزز الراحة والكفاءة للمستخدمين في جميع أنحاء المدينة.”

وتُسَهّل هذه المبادرة تجربة التنقل وتسرّع من التقدم التكنولوجي في مدينة دبي، مما يؤدي إلى مستويات أعلى من الراحة والسلاسة للمستخدمين وسَتُسهِمُ في تعزيز الدور البارز للمدينة على موقع الريادة العالمية في مجال الابتكار في المدن الذكية، وقيادة التقدم التقني في المنطقة.

وأكد التزام هيئة الطرق والمواصلات بتحسين جودة الحياة للمقيمين والزوار على حدٍ سواء، وتوفير راحة لا مثيل لها وسهولة الوصول إلى في رحلاتهم اليومية عبر المدينة.

المصدر: الإمارات اليوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى