أخبارأخبار الإمارات

«إيواء» يعيل أماً تم هجرها وإبعاد أطفالها عنها بعد دخول زوجها السجن

عادي

ساعدها باكتساب مهارات لتمكينها اقتصادياً ودعمها قانونياً

أبوظبي: عبد الرحمن سعيد
كشف مركز أبوظبي للإيواء والرعاية الإنسانية «إيواء»، عن نجاحه في إعالة أم تم هجرها وإبعاد أطفالها عنها بعد دخول زوجها السجن، وساعدها على التعافي من خلال تقديم الاستشارة القانونية والوساطة مع أفراد الأسرة إلى جانب إكسابها المهارات اللازمة لتمكينها.
وسرد المركز قصة الضحية بعنوان «إنقاذ المنازل والأرواح»، مبيناً أنه تم إحالة الضحية إلى مركز أبوظبي للإيواء من قبل الجهات القائمة على خدمات الدعم الاجتماعي بعد سجن زوجها بسبب مخالفات مالية ما تركها وحيدة غير قادرة على دفع الإيجار.
وذكر المركز أن الضحية عندما وصلت إلى المركز، أبلغتهم بأن عائلة زوجها أخذت أطفالها الثلاثة وحرمتها منهم، فقدم لها فريق العمل الاستشارات النفسية لمساعدتها على التأقلم، وأعد لها خطة إعادة تأهيل لها لضمان اكتسابها المهارات التي من شأنها تمكينها اقتصادياً.
وأكد المركز أن الاستشاريين العاملين في المركز توسطوا بينها وبين أفراد أسرة زوجها، وتلقت الدعم القانوني اللازم لذلك، ثم عادت إلى منزل زوجها بعد خروجه من السجن وتصالحت مع أسرته وعادت تعيش بين أطفالها، كما يواصل ممثلو مركز أبوظبي للإيواء والرعاية الإنسانية ــ إيواء، على زيارتها بشكل دوري للاطمئنان عليها والتأكد من أنها تعيش حياة هادئة ومستقرة، وقالت الضحية «أنا ممتنة للدعم النفسي والقانوني الذي قدمه لي المركز».
وحول أهم الخدمات الرئيسية المقدمة حاليًا في المركز ذكر أن الإبلاغ يعد خدمة في حد ذاتها وهو بوابة لجميع الخدمات المقدمة ومن خلاله يتم تحديد نوع العنف ودرجة الخطورة والموظفين المختصين، وتنقسم خدمة الإبلاغ إلى خدمتين فرعيتين، هما الإبلاغ عن حالة عنف وحالة اتجار بالبشر.
وبين المركز أن توعية الأفراد تتم من خلال تحليل البيانات والمعلومات حول الحالات التي استقبلها المركز وتوعية العاملين في الأماكن التي تستقبل الضحايا المحتملين، كالمستشفيات وصالونات التجميل وغيرها، بالعلامات التحذيرية، بينما يعمل المركز باستمرار على تعزيز التعاون وتوسيع شبكة علاقاته وشراكاته لترسيخ العمل المشترك، وفي ما يتعلق بالمجتمع المحيط، يقدم المركز المحتوى التوعوي عن حقوق الأفراد وسبل الإبلاغ، ويعرّف بالخدمات المتوفرة، سواء نفسية أو اجتماعية أو قانونية أو غيرها، ويلتزم بتبسيط اللغة والتنويع بحسب الفئات المستخدمة واستخدام الصور التوضيحية، وعلى مستوى المجتمع الأوسع، يراعي المركز العوامل الثقافية والاجتماعية والاقتصادية ويلتزم بالمعاهدات والعمل مع المجتمع الدولي.
ويقدم مركز أبوظبي للإيواء والرعاية الإنسانية – إيواء خدمات شاملة لحالات الاتجار بالبشر وفق أفضل المعايير والممارسات العالمية، بما في ذلك الإبلاغ، والتأهيل الاجتماعي والنفسي والاستشارات والدعم القانوني، فضلاً عن الخط الساخن (800 7283) 800 SAVE الذي يعمل على مدار الساعة، ويحرص المركز على نشر الوعي من خلال المبادرات والبرامج المجتمعية، كما يساهم في البحوث ووضع السياسات التي ترمي إلى مناهضة الاتجار بالبشر.

https://tinyurl.com/2hc7bv4a

المصدر: صحيفة الخليج

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى