أخبار الإمارات

«أبوظبي للزراعة» تستعرض جهودها لضمان استدامة القطاع

أكدت هيئة أبوظبي للزراعة والسلامة الغذائية تنفيذ العديد من المبادرات والمشاريع والبرامج التي تُعنى بالحفاظ على صحة النبات ومكافحة الأمراض والآفات التي تُهددها، لضمان استدامة القطاع الزراعي. واستعرضت الهيئة – بمناسبة اليوم الدولي للصحة النباتية الذي صادف أمس – جهودها ومبادراتها في هذا الصدد، التي تتضمن الفحص الدوري للمحاصيل الزراعية من خلال الزيارات الإرشادية الفنية الدورية لمزارع أبوظبي، والمكافحة المتكاملة للآفات، واستخدام التقنيات الحديثة، إضافة إلى التوعية والتثقيف لأصحاب المزارع.

وتشمل برامج مكافحة الآفات على مستوى مزارع إمارة أبوظبي مسح الإصابات بآفات النخيل الرئيسة، والصيد المكثف لسوسة النخيل والحفارات، والحقن لمكافحة سوسة النخيل والرش لمكافحة الحفارات، إضافة إلى مكافحة الحشرات الغازية وبرنامج قلع وفرم النخيل الميت وشديد الإصابة.

وتعمل الهيئة على مكافحة الأمراض والآفات التي تُهدد صحة النبات والاستجابة للآفات الغازية، إضافة إلى متابعة حالة الجراد الصحراوي ودودة الحشد الخريفية بالمزارع من خلال الزيارات الإرشادية وبلاغات المزارعين وعمال المزارع والمناطق المتوقع إصابتها، بالتعاون مع مختلف الجهات المعنية.

كما تقوم الهيئة من خلال برنامج الصيد المكثف بتوزيع المصائد الفرمونية لمكافحة سوسة النخيل الحمراء، والمصائد الضوئية لمكافحة حفار ساق النخيل وحفار عذوق النخيل في جميع مزارع إمارة أبوظبي، بهدف خفض أعداد الحشرات وتحديد بؤر انتشارها، حيث بلغ عدد المصائد الفرمونية الموزعة على مزارع الإمارة 124 ألفاً و958 مصيدة، إضافة إلى 21 ألفاً و160 مصيدة ضوئية.

وأسهمت جهود الهيئة في تحقيق العديد من الإنجازات في مجال صحة النبات، وأهمها خفض أعداد النخيل المصابة بسوسة النخيل الحمراء بنسبة 64% من عام 2016 إلى 2022، وخفض أعداد النخيل المصاب بحفار ساق النخيل بنسبة 33% خلال الفترة نفسها.

كما تمكنت الهيئة من مكافحة الجراد الصحراوي بإجمالي مساحة 85 ألفاً و948 دونماً، ما أدى إلى زيادة الإنتاجية وتحسين جودة المنتجات الزراعية وتعزيز الأمن الغذائي في إمارة أبوظبي وضمان سلامة الإنتاج الزراعي.

المصدر: الإمارات اليوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى